لايزال مسلسل استنزاف العاملات المغربيات بمزارع وحقول إسبانيا مستمرا، إذ أجبرت العاملات على التوقيع، بشكل غير قانوني دون الحصول على نسخ مما قمن بالتوقيع عليه.

ووفق جريدة “العلم”، فإن البنك الإسباني Caixabank وشركة Atlantic Blue يقومان، منذ سنين، بعملية اختلاس في حق العاملات المغربيات، من خلال فرض اقتطاعات لرسوم طبية وهمية، ودون تقديم أي فواتير أو معلومات عن مزايا وفوائد العقد المتفق عليه.

وقد بلغت هذه الاقتطاعات أحيانا إلى مائتي يورو، بل وهناك من الضحايا اللواتي تعرضن لعملية النصب طيلة سنوات عديدة، علما أن البنك والشركة المشغلة، بعد أسبوع من كشف احتيالهما، التزما الصمت وفضلا التنصل من أية مسؤولية عن إعطاء تفسيرات وتوضيحات حول هذه الوقائع.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.