بالرغم من حديث وزارة الفلاحة عن وجود فائض في أضاحي العيد لهذه السنة وذلك على بعد أيام من الاحتفال بهذه الشعيرة الدينية التي تحظى بأهمية كبيرة لدى المغاربة إلا أن جولة صغيرة داخل أسواق المملكة كافية لإطلاعك على واقع السوق حيث تعرف تصل الأسعار لمستويات خيالية بالرغم من وفرة العرض .

ورغم وفرة عرض الأضاحي، إلا أن الإقبال لايزال ضعيفاً”، بعدد من أسواق الدار البيضاء وحسب تصريحات المواطنين الذين ينتظرون انخفاض الأسعار في الأيام القليلة القادمة للاقبال على اقتناء الأضحية .

ويعرف ثمن الأضاحي في الأسواق زيادة تقارب 1500 درهم مقارنة بالموسم الماضي وهي الزيادة التي دفعت عددا كبيرا من المواطنين للتريث قبل شراء الأضحية وتأجيل الأمر لليوم الأخير الذي يسبق العيد.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.