وجهت الجبهة الوطنية لإنقاذ المصفاة المغربية للبترول “لا سامير”، عددا من مقترحات للإجراءات التي من شأنها أن تخفّض سعر اللتر الواحد من الغازوال بـ6 دراهم و52 سنتيم.

وأوضحت الجبهة، بيان لها، أنه يمكن تخفيض سعر الغازوال بـ1.75 درهم في اللتر، إذا ما تم استئناف الإنتاج بالمصفاة المغربية للبترول “لا سامير”.

وأضافت أنه بـ”القضاء على الأسعار الفاحشة واعتماد تركيبة جديدة للأسعار، سيمكِّن من تخفيض 0.85 درهم في اللتر الواحد”.

وتابعت الجبهة أنه يمكن للحكومة أن تقوم بـ”الغاء الضريبة على القيمة المضافة (tva)، التي تبلغ 10 في المائة، وبذلك يمكن للمستهلك أن يستفيد من تخفيض يصل إلى 1.50 درهم في اللتر الواحد من الغازوال”، كما يمكنها أن “توفر للمستهلك 2.42 درهم من خلال إلغاء الضريبة على الاستهلاك الداخلي tic”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.