أدانت الغرفة الابتدائية بمحكمة الاستئناف بمدينة طنجة، أمس الخميس، شابا بالحبس النافذ وذلك على خلفية تورطه في قضية التحرش الجنسي والإخلال العلني بالحياء الذي كانت ضحيته فتاة بالشارع العام بمدينة طنجة.

وقضت هيئة الحكم، في حق المتهم بالحبس سنة نافذة، بعد متابعته بتهمة التحرش بشابة ورفع تنورتها بالشارع العام بمنطقة بوخالف بطنجة. وهي الواقعة التي وُثقت في شريط فيديو انتشر بشكل واسع على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي.

وكانت عناصر الشرطة بولاية أمن طنجة قد أوقفت في شتنبر الماضي، المتهم الرئيسي في القضية، والذي تبين أنه قاصر ويبلغ من العمر 17 سنة، وذلك في سياق البحث الذي باشرته الشرطة القضائية بالمدينة في أعقاب تداول شريط الفيديو والذي أسفر عن ضبط ثلاثة قاصرين يشتبه في تورطهم في توثيق ونشر فيديو التحرش وتعريض الضحية للسب والشتم والتهديد.

وتم حينها إخضاع المشتبه فيهم الأربعة لبحث قضائي من طرف فرقة الشرطة القضائية المختصة بمعالجة قضايا الأحداث الجانحين، وذلك تحت إشراف النيابة العامة المختصة، للكشف عن جميع ظروف وملابسات وخلفيات هذه القضية. وفق بلاغ سابق للمديرية العامة للأمن الوطني.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.