حالة من الاستنفار القصوى تسود داخل أروقة مستشفى الحسن الثاني بسطات في هذه اللحظات، بعد نقل أربعة تلاميذ يتابعون دراستهم بمجموعة مدارس الحوازة بالمديرية الإقليمية للتعليم بسطات، بمعية شخصين آخرين، على إثر هجوم من قبل شخص اعتدى عليهم بآلة حادة وصفتها مصادرنا ب”منجل فلاحي”.

التلاميذ الضحايا البالغ عددهم آربعة نقلوا على وجه السرعة صوب مستعجلات مستشفى الحسن الثاني بسطات بعد إصابتهم بجروح مختلفة على مستوى اليدين والرأس والأضلاع، حيث قدمت لهم الإسعافات الأولية في انتظار استئناف باقي الإجراأت القانونية.

الحادث المروع، عجل بانتقال عناصر الدرك الملكي تحت اشراف قائد سرية الدرك الملكي إلى عين المكان بعد ان تم اعتقال المشتبه فيه ووضعه تحت تدابير الحراسة النظرية بتعليمات من النيابة العامة المختصة.

هذا وقد انتقل عامل الإقليم ومسؤولي المديرية الإقليمية للتعليم بسطات وقائد الدرك الملكي بمركز أولاد سعيد رفقة معاونيه الى المستشفى لمواكبة الحادث ومتابعة الوضعية الصحية للتلاميذ وكذا لباقي المصابين الاثنين الآخرين، فيما التحقيقات لازالت جارية لكشف ظروف وملابسات هذا الاعتداء الذي طال تلاميذ أبرياء وهم في طريقهم صباح اليوم صوب مؤسستهم بالعالم القروي.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.