إقليميالرئيسيةالسياسةالعالم

صحيفة اسبانية: الإقصاء من مؤتمر برلين يوجع مدريد ويقوي حضور المغرب دوليا

اعتبرت صحيفة اسبانية، أن الإقصاء الذي طال حكومة مدريد من المشاركة في مؤتمر دولي بالعاصمة الألمانية حول ليبيا، يأتي في سياق عزلة دولية باتت تتسع شيئا فشيئا اتجاه اسبانيا.

وأوردت صحيفة “أوكي دياريو” في تحليل إخباري لها، أن حكومة بيدرو سانشيز، تلقت ضربة موجعة بعد تجاهل حكومة برلين، استدعاءها في أشغال المؤتمر الثاني حول الوضع الليبي الذي سيعرف مشاركة المغرب، كفاعل أساسي في هذا الملف.

ومما جاء في المادة الإعلامية، فإن حضور المغرب في المؤتمر، بطلب من الولايات المتحدة الأمريكية، العلاقات الوثيقة التي تربط الرباط وواشنطن، في الوقت الذي يتراجع فيه حضور اسبانيا في المحافل الدولية.

وأبرزت ذات الصحيفة أن المحاولات الفاشلة للحكومة تسويق “السيلفي” الذي التقطه رئيسها مع جو بايدن الأسبوع الماضي، لم تقنع أحدا بأن اللقاء الذي دام 29 ثانية، كان بداية لعهد جديد من العلاقات بين البلدين، والدليل هو إقصاء إسبانيا من المشاركة في تحديد المستقبل الأمني لليبيا وإصرار الولايات المتحدة على حضور المغرب.

ونفى المنبر الاسباني، استنادا إلى مصادر قالت إنها خاصة، أن تكون مدريد هي من لم تبد اهتماما بالمشاركة في الاجتماع الدولي، كما يحاول البعض الترويج لذلك، مؤكدة أنها لم تتلق أي دعوة لحضور هذا اللقاء، ولا اللقاءات السابقة حول ليبيا ومكافحة الإرهاب بالمنطقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى