الرئيسيةالسياسة

المغرب يقاطع مؤتمر برلين 2 حول الازمة الليبية بعد “تغييبه” في النسخة الاولى

انقطلت اليوم اشغال أشغال مؤتمر برلين 2 بشأن الازمة الليبية في العاصمة الالمانية برلين. وتضم قائمة المشاركين بالإضافة إلى ليبيا كل من المغرب، مصر، الامارات، الجزائر، الولايات المتحدة، المملكة المتحدة، تركيا، إيطاليا، المانيا، سويسرا، الصين وروسيا.

وتشارك في اشغال هذا المؤتمر ايضا اربع منظمات دولية هي الامم المتحدة، حلف الشمال الاطلسي، جامعة الدول العربية والإتحاد الإفريقي.

واسبعدت مصادر لموقع “هسبريس” وجود اي وفد مغربي بمؤتمر برلين، كما ان وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج ناصر بوريطة لم يحضر إلى برلين. ما يحيل إلى مقاطعة المغرب لهذا المؤتمر الذي تحتضنه المانيا في ظل توتر العلاقات الديبلوماسية بين البلدين وعدم التفاهم حول اكثر من ملف.

وكان المغرب قد استُبعد من اشغال مؤتمر برلين الاول، وهو ما استغربت له الخارجية المغربية إبانه في بيان قالت فيه ان “المملكة المغربية اضطلعت بدور حاسم في إبرام اتفاقات الصخيرات، والتي تشكل حتى الآن الإطار السياسي الوحيد، الذي يحظى بدعم مجلس الأمن وقبول جميع الفرقاء الليبيين، من أجل تسوية الأزمة في هذا البلد المغاربي الشقيق”، و” لا تفهم المعايير ولا الدوافع التي أملت اختيار البلدان المشاركة في هذا الاجتماع” لتتوجه المانيا بدعوة المغرب للمشاركة في مؤتمر برلين الثاني المنعقد اليوم.

ومن المزمع ان يناقش المؤتمر الذي يستمر ليوم واحد، إنهاء التدخل الخارجي في الصراع، ونتائج العملية السياسية التي تحققت منذ المؤتمر الاول. ونقلا عن موقع الجزيرة.نت قال رئيس حكومة الوحدة الوطنية عبد الحميد الدبيبة إن حكومته جاءت إلى برلين لتجديد الإلتزامات التي تعهد بها المجتمعون في مؤتمر برلين الأول، والاتفاق مع أصدقاء ليبيا بشأن أفضل الحلول لدعم مسار استقرار البلاد وسلامة أراضيها وحفظ سيادتها الوطنية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى