الرئيسيةالسياسة

عائلة الريسوني تدق ناقوس الخطر حول تدهور صحة سليمان

أكدت عائلة الصحفي سليمان الريسوني، المضرب عن الطعام منذ أكثر من شهرين، أن وضعيته الصحية متدهورة جدا ولم يعد يقوى على الكلام.

وكتبت هاجر الريسوني ابنة شقيق سليمان، “الوضع الصحي للصحفي سليمان الريسوني متدهور جدا لم يعد يقوى على الكلام، كتب ما يريد قوله في ورقة لهيئة دفاعه لتسمعه للمحكمة”.

وأشارت أن المحكمة ترد أن الوضع الصحي لسليمان يعنيه بشكل شخصي وهي غير مسؤولة عنه.

وأضافت “سليمان يخوض إضرابه عن الطعام لأن المحكمة ترفض تمتيعه بالسراح بمبررات خارج القانون، وتصر على انتهاك حقوقه، لهذا على المحكمة والدولة أن يتحملا مسؤوليتهما في كل ما يجري ويمكن أن يقع لسليمان”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى