الرئيسيةالعالم

استمرت 11 يوماً..اختتام مناورات عسكرية فرنسية مغربية

أعلنت فرنسا، الخميس، عن اختتام مناورات عسكرية مشتركة بين الجيش الفرنسي والقوات المسلحة المغربية، احتضنها إقليم ورزازات على مدى 11 يوما.

وقال السفارة الفرنسية في الرباط، في تغريدة بحسابها الموثق في موقع فيسبوك: “قامت كل من فرنسا والمغرب، من 23 مايو إلى 3 يونيو الجاري، بمناورة عسكرية مشتركة في منطقة ورزازات، في إطار التعاون الممتاز بين البلدين”.
وأضافت السفارة: “هذه المناورة التدريبية البرية- الجوية، ساهمت في تعزيز التشغيل التبادلي بين الآليات التابعة للقوات المسلحة المغربية وتلك التابعة للفيلق الرابع لسلاح الجو (كليمونفيرون) الفرنسي”.
وزادت: “120 عسكري من الكتيبتين الثالثة والخامسة للمروحيات الفرنسية المقاتلة، شاركوا في المناورات العسكرية”.

وتابعت: “تم استنباط المناورة من سيناريو تقليدي، ومكنت (المناورة) من القيام بتدريبات على الرمي التنفيذي انطلاقا من وسائل جوية منتشرة”.
وكانت فلورنس بارلي، وزيرة جيوش الجمهورية الفرنسية، تعهدت في أول زيارتها رسمية لها إلى المغرب، في 6 فبراير.

أعلنت فرنسا، الخميس، عن اختتام مناورات عسكرية مشتركة بين الجيش الفرنسي والقوات المسلحة المغربية، احتضنها إقليم ورزازات (جنوب المغرب) على مدى 11 يوما.

وقال السفارة الفرنسية في الرباط، في تغريدة بحسابها الموثق في موقع فيسبوك: “قامت كل من فرنسا والمغرب، من 23 ماي إلى 3 يونيو الجاري، بمناورة عسكرية مشتركة في منطقة ورزازات، في إطار التعاون الممتاز بين البلدين”.
وأضافت السفارة: “هذه المناورة التدريبية البرية- الجوية، ساهمت في تعزيز التشغيل التبادلي بين الآليات التابعة للقوات المسلحة المغربية وتلك التابعة للفيلق الرابع لسلاح الجو (كليمونفيرون) الفرنسي”.
وزادت: “120 عسكري من الكتيبتين الثالثة والخامسة للمروحيات الفرنسية المقاتلة، شاركوا في المناورات العسكرية”.

وتابعت: “تم استنباط المناورة من سيناريو تقليدي، ومكنت (المناورة) من القيام بتدريبات على الرمي التنفيذي انطلاقا من وسائل جوية منتشرة”.
وكانت فلورنس بارلي، وزيرة جيوش الجمهورية الفرنسية، تعهدت في أول زيارتها رسمية لها إلى المغرب، في 6 فبراير 2020 بتعزيز التّعاون العسكري مع المملكة، وذلك في لقاءٍ جمعها بالجنرال دوكور دارمي عبد الفتاح الوراق، المفتش العام للقوات المسلحة المغربية.

ويؤطر التعاون الفرنسي المغربي في المجال العسكري، اتفاق عسكري تقني، وقع عام 1994، واتفاق آخر وقع عام 2005، ينظم وجود قوات على المجال الترابي لكلا البلدين خلال المناورات العسكرية.

(الأناضول)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى