الرئيسيةالسياسةحوار

الزروالي: حصيلة مجلس بوعرفة مشرفة والتشغيل مرتبط بإطلاق الدولة للمشاريع (حوار)

تعتبر مدينة بوعرفة، من بين المدن المغربية التي عانت ولا تزال من الهشاشة وغياب البدائل الاقتصادية التي من شأنها أن ترفع من المستوى المعيشي لساكنة هذه المدينة. لتسليط الضوء على أوضاع بوعرفة، أجرت جريدة “الأهم24″، حوارا مع صالح الزروالي، رئيس المجلس الجماعي، عن فيدرالية اليسار الديمقراطي.

1- ما هي أبرز الأعمال التي قمتم بها في هذه العملية الانتخابية؟

أبرز الأعمال مفرقة على عدة محاور فبالنسبة للتنظيم الاداري عملنا على تحسين أداء الخدمات الجماعية بالنسبة للمواطن على مستوى تصحيح الإمضاء والحالة المدنية وكذا المصالح التقنية لدرجة أنه كان هناك برنامج تحسين الأداء والذي اختار 103 من الجماعات وفق معايير من أصل 1590 جماعة وتم اختيار جماعة بوعرفة.

  • أما الإنجازات الميدانية استطعنا جلب موارد كبيرة من أجل إنجاز مجموعة من المشاريع كمحور المساحات الخضراء التي كانت تفتقدها المدينة و بالتالي قمنا بمجهود كبير في هذا الصدد حيت خلقنا مساحات خضراء بمختلف الأحياء والشوارع الرئيسية الشئ الذي كان له انعكاس إيجابي وفرحة في صفوف الساكنة وهناك الشق المتعلق بالفضاءات الترفيهية للأطفال بألعاب وتفرقت على أربع أحياء بالمدينة أما الشق الرياضي فقمنا ببناء مسبح مغطى بمعايير جيدة من أجل ممارسة الرياضة طول السنة، وهناك مسبح قديم قمنا بتهيئته من جديد وانجزنا  ملاعب القرب على مستوى أحياء المدينة وكذا استكملنا اشغال القاعة المغطاة التي تم افتتاحها مؤخرا  والتي انبهر بها الحضور من مدن بالجهة الشرقية لأننا وضعنا بها مركز استقبال وكنا نسقنا مع وزارة الشبيبة لتجيزها كما قما في الجانب الرياضي كذلك بتكسية ملاعب القرب بتقنية الريزينك و الملعب البلدي بالعشب الاصطناعي بتنسيق مع الجامعة الملكية لكرة القدم وفي نفس الوقت جلبنا أربع وخمسون مليون سنتيم لتهيأة الفضاء الداخلي للملعب، كما قمنا ببناء ملعب في حي شعبي بشراكة مع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية والأشغال فيه انتهت وسيتم فتحه قريبا.

فيما يتعلق بالمرافق استطعنا تعبئة 3,7 مليون درهم من الجماعة و330 مليون سنتيم من وزارة الداخلية لاحداث مركز استقبال والذي سيكون فضاء يدر مداخيلا الجماعة و الأشغال جد متقدمة فيه.

قمنا باستكمال قنوات لصرف الصحي لجميع الأحياء المتبقية وقمنا بشراكة مع الداخلية والمكتب الوطني للماء والكهرباء بتكلفة 6 مليار من أجل تصفية المياه لتصبح صالحة لسقي الأشجار الغير مثمرة كما تم تزويد أحياء كانت قد فقدت الماء الصالح للشرب وتم توسيع القنوات كما قمنا بتجديد الشبكات القديمة للمياه الصالحة للشرب.

بالنسبة لتعبيد الطرق فقد استفدنا بشكل كبير جدا هناك 2 صفقات للجماعة بمبلغ 7 مليون درهم وهناك اتفاقية مع العمران بطبيعة الحال السكنى والتعمير بمبلغ 30 م.د وطلبنا من الداخلية مبلغ  11.5 م.د

وحاليا هناك صفقة في طور التنفيذ   بالنسبة لطرق على مستوى الأحياء ناقصة التجهيز بتكلفة مالية 20 م.د . كما استطعنا كذلك على أن نحصل من الداخلية على مبلغ 5.2 م.د من اجل بناء مقر جديد للجماعة وعبئنا له 2 م.د من  الجماعة والذي  سيكون مقر يستجيب لشروط العمل بالنسبة للموظفين، وكما تعلمون مقرنا الذي ليس بملكيتنا والذي يعود لتاريخ الاستعمار تاريخ قديم يعني إصلاح مكلف.

كذلك قمنا بإنشاء قنطرة كبيرة تقع بالطريق الرئيسية التي تربط بين بوعرفة ومدينة فكيك والتي هي الأخرى كانت من وقت الاستعمار وقد كانت تكلفة هذه المنشئات الفنية حوالي 11 م.د ايامنا فيها اتفاقية ساهمت فيها وزارة التجهيز بمبلغ 7,7م.د  و  وزارة الداخلية بمبلغ 3,3م.د وقد انتهت أشكالها و هي مفعلة.

كذلك قمنا بتغيير مصابيح الانارة العمومية فقمنا بإنجاز جد مهم في هذا الجانب استطعنا على أننا نغير مصابيح الصوديوم بتقنية  LED في الشوارع الرئيسية بتكلفة5,72 م.د والتي أعطت جمالية ورونق للمدينة و خفضت تكلفة الاستهلاك . كذلك الأموات اخذوا نصيبهم من مال الجماعة بتهيئة المقبرة و توسيعها وبناء قاعة كبيرة بها تسهل عملية الصلاة في الجو الممطر أو الحرارة ، كذلك من ضمن المنجزات المذكورة و بالتنسيق مع وزارة الثقافة كانت بناية لدار الثقافة هذه البناية كانت غير مكتملة وكانت بحاجة إلى التجهيزو بتنسيق مع وزير الثقافة استطعنا أن نعبئ الموارد المالية التي هم من تكلفوا بها في إطار التجهيز عمليا  و سيتم افتتاحهافي نهاية شهر يوليوز القادم.

بالنسبة للصناع التقليديين كذلك كانت هناك قرية لهؤلاء الصناع واستطعنا بالتنسيق مع مصالح العمالة والجهات المعنية على ان نقوم بإتمام الأشغال بها وكذلك قمنا بإجراءات من اجل توزيع تلك المحلات على المستفيدين بطبيعة الحال هم الصناع التقليديين التي تتوفر فيهم الشروط التي طرحتها اللجنة وهي مشغلة حاليا .

 2- باعتبارك مرشح فيدرالية الانتخابات التشريعية المقبلة ما هي التطلعات والمشاريع التي ممكن ان تقدمها لساكنة بوعرفة؟

نحن في دعاية الولاية السابقة لم نعطي وعودا  للمواطنين الوعد الذي أعطيناه هو اننا سنحاول اخذ حقنا لأجل تنمية البلاد و لم نعلن عن المشاريع التي سننجز ولكننا تكلمنا بشكل عام انه سنبذل مجهود كبير لأجل تنمية البلاد .

وحاليا نحن بصدد تهييء الاجراءات لبناء و تجهيز مستشفى اقليمي  حيت عملنا على اقتناء 7 هكتارات من الأراضي السلالية والبناء و التجهيز تكلفته  المالية 260 م.د . كذلك قمنا  بطريق الرشيدية باقتناء بقعة ارضية بمساحة 16 هكتار من الجماعة السلالية من اجل بناء جامعة او مدرسة عليا وقد تلقينا وعد من وزير التعليم العالي على انه في سنة 2023 ستنشأ جامعة هناك.

في نفس السياق بخصوص السكن هناك انجازات كبيرة وجدنا عدة مشاكل في تسويق البقع الأرضية للتجزئة الرياض بسبب الثمن المكلف  للقدرة الشرائية للمواطن في المنطقة وبالتالي قلنا لن نربح كجماعة ربحنا هو ان الناس تستفيد من بقع للبناء فخفضنا الثمن الشئ الذى لقي استحسانا وقبولا من طرف المواطنين و حرك عملية البناء التي تنعش الحركة الاقتصادية بالمدينة.

قمنا بتهييء تجزئة جديدة تجزئة النور رغم الصراع مع شركة العمران لان الاقليم باكمله لم ينجز به اي مشروع من مشاريع السكن الاجتماعي أو الاقتصادي وبالتالي قبلت شركة العمران و هكدا تم تقسيم هذه التجزئة لاثنين هناك شطر خاص بالبقع الارضية الاقتصادية والشطر الاخر بناء سكن اقتصادي بتكلفة 25 م سنتيم و لكن ليس كباقي السكن الذي يتم تسويقه بباقي المناطق حيث انه سكن فردي بمساحة إجمالية 96متر مربع و المغطاة منها 75 متر2 بشكل  mini villaمع إمكانية بناء الطابق الأول.ج

كذلك قمنا باقتناء مساحة 22 هكتار من الجماعة السلالية بمحاذاة مع المدينة من اجل انجاز تجزئة سكنية  للفئات الهشة وذوي الدخل المحدود مع اعادة الايواء لبعض الاسر الذين كانوا يقطنون على جنبات الواد ومهددين بالفيضانات أو القاطنين بسكن عشوائي بضواحي المدينة.

لدينا مشاريع والتي من سوء حظنا جاءت في زمن كورونا تم توقيفها و بالنسبة للإخوان الذين سياتوا بعدنا سيسيرون على نفس النهج..هناك تهيئة مطرح النفايات بوعرفة بتكلفة 8.9 م.د لإعادة فرز النفايات والتي ستخلق فرص شغل لانه ستبرم اتفاقية مع تعاونية … كذلك هناك مشروع لبناء مجزرة عصرية التي ناضلنا من اجلها وقد بلغت تكلفتها 16 م.د .. وهناك اعادة تهيئة السوق بتكلفة 15.5 م.د بشراكة مع الجهة والداخلية…اضافة الى مشروع سهرنا عليه  كان سيغير ملامح المدينة كلها وهو تهيئة واد بوعرفة على طول 2.5 كلم حيث سيتم بطريقة جديدة مغايرة من بناء وانارة تكلفته 120 م.د والتي تم تقسيمها لمحورين الشطر الاول يهم “بتبليط الواد ” والذي ابرمنا فيه اتفاقية شراكة مع صندوق محاربة الكوارث الكبرى والمجلس الإقليمي بتكلفة 55  م.د

و الشطر الثاني يهم تهيئة جنبات الواد الرمان فيه اتفاقية شراكة بمبلغ 6.5م د التزمت وزارةالشباب والرياضة ب 9 م.د وزارة السكنى والتعمير ب 13 م.د والداخلية ب 20 م.د و جماعتنا ب 3 م.د  وجهة الشرق ب 20م.د و التي لم توقع على الاتفاقية بعد و سببت لناهذا التاخير، وهذه اهم المشاريع ناهيك عن المشاريع الصغيرة حدث ولا حرج مثلا كتهيئة المجزرة القديمة ،اقتناءحافلة لنقل الفرق الرياضية،اقتناء سيارة الاسعاف للمرضى،شراء شاحنة لنقل اللحوم ،شراء سيارتين و دراجات نارية لمصالح الجماعة، تجهيز مقر الجماعة بالمعدات التقنية و المكتبية و المعلوماتية.

3/ بوعرفة تعاني من الهشاشة، ماهي المشاريع التي يمكن لها أن تحقق نهضة اقتصادية تستفيد منها الساكنة؟

هناك مخرجات عن الاجتماع الذي استطعنا ان نعقده بمناسبة اليوم الدراسي للتشغيل والذي حضره  جميع المتدخلين في بداية الولاية والذي رفعنا من خلاله مجموعة من الملتمسات و التي جنينا ثمارها مع الداخلية حيث  ارسلنا تقريرا شخصنا فيه الوضع و طلبنا امدادنا بمبلغ 5 م.د لتشغيل نصرا  للموقع الجغرافي للمدينة و قلة فرص الشغل و توالي سنوات الجفاف وعدم وجود  معامل و مصانع بالمنطقة. و هذا ما حدث بالفعل حيث قامت وزارة الداخلية بامدادنا بالمبلغ المطلوب . ولتنمية المنطقة فعلى الدولة ان تقوم بدعم المستتمرين لتشجيعهم كابقاء الاعفاء الضريبي ليس لخمس سنوات فقط و لكن لطول تواجد الشركة او المقاولة بالمدنية كذلك على الدولة دعم المحروقات بالمنطقة لتمكين المستثمرين من المنافسةا لان هده المنطقة  ستكون هي البوابة لفتح طريق لافريقيا..

إذا اخذنا رؤية مستقبلية فهذا الاقليم هو بوابة حقيقية لأفريقيا والمغرب العربي اذن هذا هو الوقت المناسب لإنجاز هذه المشاريع نفس الوقت حل مشكل البطالة على مستوى الاقليم حيث ان رتبته الأولى بين الاقاليم على مستوى الهشاشة والفقر حسب احصائيات المندوبية السامية للتخطيط

من ضمن المخرجات على للدولة ان تحاول تخصيص جانب لهذا الاقليم مثلا المدارس العليا للدولة كالممرضين والتعليم يجب ان يتواجدوا بها لا يجب التركيز على منطقة واحدة وذلك لخلق الحركة بالإقليم ومحاربة البطالة.

 

 

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى