الرئيسيةالسياسة

عائلتا الراضي والريسوني تعتصمان أمام سجن عكاشة

قررت عائلتا الصحافيان المعتقلان عمر الراضي وسليمان الريسوني، خوض اعتصام أمام السجن المحلي بالدار البيضاء (عكاشة)، ابتداء من يومه الجمعة، احتجاجا على الاعتقال التعسفي للصحافيين.

وتخوض العائلتان الاعتصام من الساعة العاشرة إلى الثالثة بعد الزوال، مصحوبا بإضراب رمزي عن الطعام، مؤكدتين على أن اعتقال الصحافيين تعسفي.

وسبق للعائلتين أن خاضتا اعتصاما آخر أمام السجن انطلق في 10 ماي الجاري واستمر لعدة أيام، دقا لناقوس الخطر بخصوص الوضعية الصحية المتدهورة للصحافيين، خاصة الريسوني الذي يتجاوز اليوم يومه الخمسين من الإضراب المفتوح عن الطعام.

وخاضت العائلتان، وعدة فاعلين سياسيين وحقوقيين، أمس الخميس، وقفة احتجاجية أمام سجن عكاشة للمطالبة بالإفراج عن الصحافيين المعتقلين تعسفا، والتنبيه للوضع الصحي المأساوي الذي وصل إليه الريسوني بسبب طول مدة الإضراب عن الطعام.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى