الرئيسيةالمجتمع

الإتجار في المواد الغذائية لـ”المطعم المدرسي” بشيشاوة

حلت لجنة من المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بشيشاوة، اليوم الثلاثاء 25 ماي الجاري، بفرعية دوار الكوارة بلحسن التابعة لمجموعة مدارس لبراج بجماعة لمزوضية، من أجل التحقيق في الإتجار بالمواد الغذائية المخصصة لإطعام التلاميذ.

و أوضحت مصادر محلية، أن اللجنة التي يتواجد ضمنها مدير المجموعة التربوية، انتقلوا إلى محل تجاري بدوار “الكوارة بلحسن” حيث تم ضبط مجموعة من المواد الخاصة بـ”المطعم المدرسي”، معروضة للبيع بالدكان وتم اقتناء عينة منها من طرف اللجنة.

وكان المشرف على تدبير المطعم المدرسي بهذه الفرعية، يقوم بتحويل مجموعة من المواد من بينها الحليب والجبن والبسكويت، تحت جنح الظلام إلى الدكان المذكور من أجل إعادة بيعها.

وأشارت المصادر ذاتها، إلى أن جمعيتين سبق لهما أن توجهتا بشكايتين إلى السلطات والمصالح الإقليمية لوزارة التربية الوطنية، بشأن التلاعب في المواد الغذائية الموجهة للتلاميذ، حيث انتقلت لجنة إلى عين المكان وأنجزت تقريرا أعقبه إعفاء المكلف بتدبير المطعم المدرسي من هذه المهمة، قبل أن يتم التراجع عن القرار في ظروف غامضة ويعود لاستئناف مهمته.

و أكدت نفس المصادر، أن المكلف بتدبير المطعم المدرسي عمد إلى تقسيم تلاميذ الفرعية إلى فوجين، بحيث يستفيد الفوج الأول من الإطعام لمدة أسبوع، وفي الأسبوع الموالي يستفيد الفوج الثاني، بمعنى أن الفوجين يستفيد كلا منهما من 15 يوما من الإطعام شهريا فقط، وذلك حتى يتسنى له توفير تلك المواد التي يتم تحويلها باتجاه محلات تجارية، إضافة إلى كونه يلزم كل تلميذ بدفع درهم واحد من أجل تعبئة قنينة الغاز الخاصة بالمطعم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى