الرئيسيةالمجتمع

توقيف عصابة تستغل أطفال مغاربة في تصوير أفلام إباحية بفرنسا

تمكنت الشرطة الفرنسية بمنطقة “بربينيون”، الأربعاء الماضي، من توقيف فرنسيين يشتبه في تزعمهما لشبكة اجرامية تستغل أطفالا مغاربة في تصوير الأفلام الإباحية والدعارة.

وحسب يومية الصباح، فقد اكتشفت المصالح الأمنية الفرنسية، قيام المشتبه فيهما كانا يقومان باستغلال الأطفال المغاربة في تصوير الإباحية باسبانيا، ليقوما بالفرار بعد الافراج عنهما وإخضاعهما لمراقبة القضاء في سنة 2019.

وأضاف المصدر نفسه، أن الموقوفان من ذوي السوابق القضائية في استغلال القاصرين، وقد تمكنا من الفرار من قبضة العدالة خلال السنوات الثلاثة الماضية، حيث اختفيا عن الانظار من اسبانيا بعد الافراج عنهما مؤقتا ليواصلا بعد ذلك نشاطهما الاجرامي بفرنسا.

ووصلت الشرطة الفرنسية إلى المشتبه فيه الأول خلال سحبه للمال من وكالة بنكية في “بربينيون”، كما تم وضع حد لحركة الثاني داخل منزله الذي أدى تفتيشه إلى العثور على أكثر من 20 ألف أورو فيه، وأوراق مالية مزورة، وحاسوب وأقراص تتضمن أفلاما إباحية، يتم بيعها إلى شبكات أخرى في تايلاند ورومانيا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى