الرئيسيةالسياسةدولي

المطران عطاالله: القدس أرض الديانات الثلاث والاحتلال حولها الى مدينة يقمع فيها الفلسطينييون

نبه المطران عطاالله حنا الى أن القدس مستهدفة وسلطات الاحتلال تسعى منذ أن تم احتلالها تسعى الى طمس معالمها وتزوير تاريخها والنيل من هويتها العربية وكذلك التطاول على مقدساتها الإسلامية والمسيحية، القدس مدينة مقدسة في الديانات الثلاث وهي مدينة السلام ولكن سلطات الاحتلال حولت المدينة المقدسة الى مدينة يقمع فيها الفلسطينيون.

المطران قال خلال مداخلة له إن الفلسطينيين ومنذ الاحتلال والى حدود هذه الساعة كانوا دائما يقفون في وجه الاحتلال يتصدون له بصدورهم العارية ويعبرون بصدورهم المتاحة عن رفضهم لما تقوم به سلطات الاحتلال وهذا ما حدث ويحدث في القدس وأكثر من مدينة وقرية في أرض فلسطين حيث أننا وبالرغم من القمع والاضطهاد الذي نتعرض له من قبل السلطات إلا أن الشعب يقف شامخا مرفوع الهامة.

رئيس أساقفة سبسطية للروم الأرثودوكس في القدس المحتلة سرد شهادة عند زيارة المستشفيات بعد الصهيوني بحيث يقول زرت مشافي القدس لتفقد أحوال الشباب الذين قصفوا برصاص الاحتلال وكانت الرصاصات تستهدف مناطق حساسة في العين وفي الحلق، وشاهدت جرحى من القدس وغيرها من المدن وهنالك ألام وأوجاع مبرحة.

سملحة المطران وخلال مداخلته استرسل بالقول أنه في نفس الوقت كنت أرى الشباب يفرعون شارة النصر وهم شامخون، معنوياتهم عالية ويقولون لن نستسلم حتى تعوض هذه الأرض المقدسة لأصحابها وهذا حال الشعب الفلسطيني سوا كان في القدس أو الضفة الغربية أو في غزة وفي كل المناطق الفلسطينية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى