الرئيسيةالسياسة

وقفة تضامنية مع الشعب الفلسطيني

احتشد العشرات من المصلين في وقفة احتجاجية مسجدية أمام المسجد الكبير بحي السلام، كبرى مساجد مدينة أكادير، بعد صلاة اليوم الجمعة 14 ماي الجاري تضامنا مع أهالي فلسطين لما يحصل في الأيام الأخيرة.

ورفع المحتجون، عقب صلاة الجمعة، لافتات كتب عليها “نصر من الله وفتح قريب ، و”نصرة لأهلنا بالقدس الشريف وفلسطين الحبيبة ودفاعا عن بيت المقدس واستنكارا للتطبيع الرسمي وللمطبعين مع كيان الاحتلال”، إلى جانب شعارات من قبيل “يا للعار يا للعار أقصانا في خطر”، و”المقاومة أمانة والتطبيع خيانة”، و”عهد الله لن نخون فلسطين في العيون”، و”صامدون صامدون للتطبيع رافضون”.

ويأتي تنظيم الوقفة الاحتجاجية المسجدية استجابة للهيأة المغربية لنصرة قضايا الأمة بأكادير بتنسيق مع جماعة العدل والإحسان بأكادير “نصرة للمقدسيين والمسجد الأقصى المبارك ولأهلنا في غزة الأبية في “جمعة سيف القدس”.

وبدا لافتا حضور قيادات من جماعة العدل والإحسان، أبرزهم رشدي بويبري عضو مجلس إرشاد جماعة العدل والإحسان، إلى جانب العشرات من مناصري القضية الفلسطينية، التي شهدت مشاركة النساء إلى جانب الأطفال، وهم يرتدون كوفيات فلسطينية ويحملون أعلام دولة فلسطين، وملصقات معبرة مناصرة للقضية ومناهضة للتطبيع من سوس العالمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى