الرئيسيةالسياسةالعالمدولي

مجزرة جديدة..سبعة شهداء في قصف إسرائيلي على منزل بمخيم الشاطئ غرب غزة

استشهد سبعة فلسطينيين ، فجر السبت، بقصف إسرائيلي استهدف منزلاً بمخيم الشاطئ غرب غزة، دون سابق إنذار.

وقالت وسائل إعلام فلسطينية إن المنزل يعود لعائلة أبو حطب.

وأفادت تقارير أن سيدة فلسطينية وأطفالها الأربعة استشهدوا في المنزل.

وقال مسعفون إنهم يبحثون عن مزيد من الجثث تحت أنقاض المنزل، الذي دمره القصف الوحشي الإسرائيلي بشكل كامل.

وأعلنت كتائب القسام، الجناح المسلح لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) أنها قصفت بئر السبع برشقة صاروخية رداً على القصف الإسرائيلي الهمجي على البيت الآمن في مخيم الشاطئ.

وردت سرايا القدس، الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي على جريمة مخيم الشاطئ بقصف مستوطنة سديروت.

واستشهد 3 فلسطينيين، بينهم شقيقان، ليل الجمعة/ السبت، في سلسلة غارات عنيفة شنتها الطائرات الإسرائيلية ضد أهداف شمالي قطاع غزة.
واستهدفت قرابة 30 غارة جوية إسرائيلية تلة قليبو ومحيط مديرية التربية والتعليم بمحافظة شمال غزة.
وأسفر القصف الإسرائيلي عن استشهاد 3 شبان فلسطينيين، بينهم شقيقان من عائلة “المنسي” وثالث من عائلة “صباح”، وفق مصادر طبية.
وبحسب شهود عيان، فقد طال القصف الإسرائيلي عدداً من منازل المواطنين وأدى لتدمير مسجد بالكامل.
وتسببت الغارات الإسرائيلية بانقطاع التيار الكهربائي عن أجزاء واسعة في محيط الأماكن المستهدفة.
بدورها، أعلنت وزارة الأوقاف والشؤون الدينية بغزة أن الاحتلال الإسرائيلي دمّر مسجد “قليبو” بشكل كلي خلال القصف العنيف

وكشف جيش الاحتلال الإسرائيلي النقاب عن أنه قصف، الجمعة، مكتب مدير الأمن الداخلي في غزة.
وقال الجيش في تغريدة على تويتر: “توفيق أبو نعيم هو رئيس جهاز الأمن في حماس”.
وأضاف: “لقد قصفنا مكتبه الذي كان يستخدمه لقيادة ومراقبة البنية التحتية العسكرية”.
ولم يتضح على الفور إذا ما كان هناك أشخاص في المكتب عند قصفه.
ولم تعلق “حماس” أو أبو نعيم على إعلان جيش الاحتلال حتى الساعة 22.20 تغ.
ومنذ 13 أبريل/ نيسان الماضي تفجرت الأوضاع في الأراضي الفلسطينية جراء اعتداءات “وحشية” ترتكبها الشرطة الإسرائيلية ومستوطنون في القدس والمسجد الأقصى ومحيطه وحي “الشيخ جراح”، إثر مساع إسرائيلية لإخلاء 12 منزلا من عائلات فلسطينية وتسليمها لمستوطنين.
وأفادت آخر حصيلة رسمية لوزارة الصحة في قطاع غزة، فقد أسفر العدوان الإسرائيلي المتواصل على القطاع منذ الاثنين، عن استشهاد 126 فلسطينيا، بينهم 31 طفلا و20 سيدة، وإصابة 950 بجروح

الأناضول

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى