الرئيسيةالمجتمع

بعد التشديد في رمضان إجتماع مرتقب لتخفيف حالة الطوارئ

أفادت يومية المساء” في عدد 13/14/15/16 من شهر ماي الجاري أنه في سياق التطور الوبائي، أوضحت مصادر الجريدة أن الوضعية مستقرة، وهو ما سيؤدي إلى اتخاذ إجراءات تخفيفية جديدة، حيث يرتقب تخفيف إجراءت الطوارئ الصحية والحجر الصحي تدريجيا بعد عيد الفطر، بإضافة ساعة إلى موعد إغلاق المقاهي والمطاعم والمحلات والتنقل داخل المدن.

اليومية قالت في خبرها، أن اللجنة العلمية المكلفة بتدبير جائحة كوروناستجتمع بعد عيد الفطر لتدارس الوضعية الوبائية، ويترفع توصياتها إلى وزير الصحة، الذي سيرفعها بدوره إلى رئيس الحكومة، وسيتم تدارسها خلال المجلس الحكومي لاتخاذ الإجراءات التي ستذهب في اتجاه التخفيف التدريجي، الذي لن يشمل في المرحلة الحالية التنقل بين المدن والتجماعات.

هذا التخفيف يعزى إلى استقرار الوضع الوبائي وترقب توصل المغرب بشحنات إضافية من اللقاح، إذ ينتظر المغرب التوصل بـ 650ألف جرعة من لقاح أسترازينيكا خلال نهاية هذا الأسبوع، كما يرتقب أيضا التوصل بـ7 ملايين من لقاح سينوفارمالصيني قبل نهاية الشهر الجاري، سيصل جزء مهم منها خلال الأسبوع المقبل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى