الرئيسيةالسياسةالمجتمع

الأمن يمنع وقفة تضامنية مع فلسطين

نظمت الجبهة المغربية لدعم فلسطين وضد التطبيع وقفة احتجاجية هذا المساء امام البرلمان بالعاصمة الراباط تنديدا بالهجوم الذي شنته سلطات الاحتلال على حارة الشيخ بالقدس، هذا الأخير الذي خلف تدنيسا لمقدسات ومساكن المقدسيين.

هذا والجدير بالذكر فقد تعرضت الوقفة الاحتجاجية لتطويق امني واستفزازات امنية من طرف رجال السلطة الذين منعوا الوقفة الإحتجاجية  وحاولوا تفريق المتظاهرين بالعنف مما نتج عنه دفع لمجموعة من المحتجين والمتضامنين أثناء الوقفة.

المحتجون رفعوا شعارات جرائم الاحتلال وتدين الصمت والتطبيع وتدعوا الى دعم القضية الفلسطينية وكذا التشديد على كونها قضية حاضرة في وجدان المغاربة جميعا.

يشار إلى ان الوقفة التي دعت لها الجبهة المذكورة يوم أمس عبر بلاغ لها حضرها عدد من القيادات كالنقيب بن عمرو والحقوقي سيون أسيدون وعدد من المواطنين المتضامين مع القضية الفلسطينية الذين لبوا نداء الجبهة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى