الرئيسيةالسياسة

مطالب بإسقاط “حصانة” الولاة والعمال والموظفين السامين

انتقد المكتب الوطني للجمعية المغربية لحماية المال العام استمرار الحصانة التي تمنح للموظفين السامين في مواجهة جرائم الفساد المالي، وعدم المبادرة لفتح ملفاتهم مقابل التركيز على المسؤولين الصغار.

واعتبر المكتب أن “اقتصار المتابعات القضائية في جرائم الفساد المالي والإقتصادي على صغار الموظفين، والمقاولين والمنتخبين، دون الموظفين السامين، من ولاة وعمال ووزراء ومدراء كبار، يشكا انتهاكا لقواعد القانون والعدالة ومساسا بمبدأي ربط المسؤولية بالمحاسبة وسواسية الناس أمام القانون، حسب يومية المساء ، في عددها الصادر نهاية الأسبوع الجاري.

وجدد المكتب التخذير من “خطورة استمرار الفساد ونهب المال العام وسياسة الريع على الأوضاع الإقتصادية والإجتماعية بما ينتج عن ذلك من اتساع الفوارق الإجتماعية والمجالية وارتفاع منسوب الإحتقان الإجتماعي وتغذية كل أسباب الظلم وضعف الشعور بالإنتماء للوطن.

كما أكد ان استمرار سياسة الإفلات من العقاب والتساهل مع المفسدين وناهبي المال العام يساهم في توفيض العدالة والقانون ويضعف الثقة في المؤسسات ويعزز مشاعر الغضب والإحباط من السياسات والبرامج العمومية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى