الرئيسيةالمجتمع

توقيف “بقال” اتهم رجل سلطة بسرقة مواد غدائية من محله

أمرت النيابة العامة لدى المحكمة الإبتدائية بآسفي، بإخضاع صاحب محل تجاري لتدابير الحراسة النظرية لحين تقديمه أمامها في حالة اعتقال، وذلك على إثر نشره لمقطع فيديو يتهم فيه السلطات المحلية بسرقة مواد غذائية من محله بعد تدخلها لفرض حالة الطوارئ الصحية التي انتهكها المعني بالأمر.

وكان الموقوف نشر مقطع فيديو على صفحات موقع التواصل الاجتماعي يوثق جانبا من تدخل السلطات المحلية بإقليم آسفي، لفرض احترام حالة الطوارئ الصحية وقرار الإغلاق الليلي، متهما السلطات بالسطو على مواد غذائية من داخل محله التجاري، وهي الإتهامات التي اعتبرتها السلطات في بيان لها، أنها “مجرد اتهامات مغرضة وادعاءات كاذبة.

وأكدت السلطات المحلية لعمالة إقليم آسفي، أن الوقائع الموثقة بالمقطع المذكور تتعلق بتدخل للجنة مختصة من أجل فرض التطبيق السليم لإجراءات حالة الطوارئ والتدابير المقررة من قبل السلطات العمومية، حيث تم حجز مجموعة من المواد الاستهلاكية المختلفة فوق الرصيف، بعد مسارعة صاحب المحل التجاري إلى إغلاق واجهة المحل الذي كان يمارس نشاطه في خرق للتدابير المتعلقة بمواقيت إغلاق المحلات التجارية، بحسب تعبير البيان.

و أوضحت السلطات أنه وتبعا للمساطر المعمول بها، و دحضا للإدعاءات المغرضة التي زعمت استيلاء السلطات المحلية على المواد المحجوزة، يضيف البيان، فقد تم توجيه المواد المحجوزة لإحدى مؤسسات الرعاية الإجتماعية، وهو الإجراء المثبت بالسجلات الممسوكة لدى هذه المؤسسة الإجتماعية وكذا لدى السلطات المحلية بالمدينة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى