الرئيسيةالسياسة

برلماني من حزب “العنصر” يورث التزكية لإبنته واصوات تطالب بالقطع مع الولاءات

فالت جريدة المساء في عدد الجمعة 30 أبريل، إن حروب التزكيات عادت إلى الواجهة داخل حزب الحركة الشعبية، بعد استياء عدد أعضائه من المساعي الهادفة إلى توريث بعض الدوائر الإنتخابية ومنح التزكيات للأبناء والزوجات، مضيفة أن سعي برلماني ورئيس جماعة إلى انتزاع التزكية لفائدة ابنته بجهة الرباط، بدعم من قيادي في الحزب، أعاد إحياء الأصوات المطالبة بضرورة القطع مع منطق الترضيات والولاءات داخل الحزب.

المساء أضافت  أن الأمر لا يتعلق بحالة معزولة، فالقائمة تضم أيضا برلمانيا معروفا قام بتحركات كثيفة لمنح التزكية لزوجته بإقليم تازة، وقد سبق للطريقة التي دبر بها حزب الحركة ملف التزكيات أن خلقت هزات تنظيمية عجلت برحيل عدد من المنتخبين خلال الإستحقاقات الماضية، خاصة بجهة الرباط، بعد أن قدم عدد من اعضاء الحركة الشعبية استقالاتهم احتجاجا على توظيف التزكيات لأغراض خاصة على حساب مستشارين قضوا سنين طويلة في خدمة الحزب، وتنديدا باستغلال مناسبة الإنتخابات لتصفية أعضاء الحركة سياسيا من خلال إقصائهم من التزكيات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى