الرئيسيةالسياسة

غالي: الحكم سنة حبسا لمفطر رمضان بالحسيمة قاسي جدا

محمد يوسفي

علق عزيز غالي رئيس الجمعية المغربية لحقوق الإنسان، حول الحكم الصادر في حق الشاب الذي أفطر رمضان جهرا، والقاي بحبسه سنة واحدة نافدة و500 درهم غرامة مالية قائلا: “هذا حكم أكثر من قاسي، وهنا يظهر تخبط الحكومة. ففي السنة الماضية رأينا تصريحات وزير حقوق الانسان بخصوص عدم متابعة الاشخاص في حالة الإفطار في رمضان، لكن بحلول رمضان ووقت تطبيق هذا الكلام نجد شيئا آخر”.

وزاد عزيز غالي قائلا ان هذه “مسؤولية المجتمع المدني ككل، ففي بعض الاحيان نكون امام نضال موسمي. وبدل ان يكون هناك عمل قوي اتجاه الفصل222 او القانون الجنائي بشكل عام لإزالة كل هذه الفصول، نجد ان المجتمع المدني يناضل بالتجزيء. ونحن في الجمعية لا يمكن إلا ان نندد بهذا الحكم، ونعتبره يتناقض مع حقوق الانسان، مع حرية المعتقد والضمير”.

وانتهى غالي إلى انه يجب على الحكومة “ان تطبق ما تقوله في غير رمضان خلال رمضان. فبعد رمضان نجد تصريحات جيدة ويظهرون ان هناك انفتاح وتسامح، ولكن عندما يأتي هذا النوع من الحالات التي تظهر والتي تندرج ضمن حقوق الإنسان نجد التشدد”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى