الرئيسيةالسياسة

الانتخابات المهنية تغضب الكونفدرالية الديمقراطية للشغل

اتهمت نقابة “الكونفدرالية الديمقراطية للشغل” الحكومة بالانفراد في إعلان وتحديد تواريخ الانتخابات المهنية.

وقالت النقابة في بلاغ لها، إنه في الوقت الذي كانت المركزيات النقابية الأكثر تمثيلية تترقب اللقاء الثاني مع وزير الداخلية عبد الوافي لفتيت، فوجئت بالإعلان عنها دون العودة للنقابات.

ولفتت الكونفدرالية، إلى أنه سبق لوزير الداخلية عبد الوافي لفتيت أن التزم في اللقاء الأول الذي جمعه بممثلي الهيئات النقابية بمقر الوزارة الثلاثاء 6 أبريل الجاري (2021) بإعلان تواريخ إجراء الانتخابات المهنية ونشر اللوائح الانتخابية بعد مناقشة المقترحات والتعديلات المتعلقة بإصلاح مدونة الانتخابات المهنية لبعض الهيئات وفي مقدمتها على وجه التحديد الكونفدرالية الديمقراطية للشغل.

واستغربت النقابة نشر الجريدة الرسمية في عددها 6978 الصادر الخميس 15 أبريل 2021، ثلاثة قرارات وزارية تم بموجبها تحديد تواريخ انتخاب ممثلي الموظفين والمستخدمين في كافة القطاعات المهنية، تندرج جميعها (القرارات الوزارية) في سياق الإجراءات التنظيمية للتجديد العام لممثلي المأجورين الذين ستنتهي مدة انتدابهم بداية شهر يونيو 2021.

إضافة إلى قرارات أخرى، من بينها قرار وزير الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة، مؤرخ في 6 أبريل 2021، الذي تم بموجبه تحديد يوم 16 يونيو 2021 لانتخاب ممثلي الموظفين في اللجان الإدارية المتساوية الأعضاء المنصوص عليها في النظام الأساسي العام للوظيفة العمومية والأنظمة الأساسية الخاصة بموظفي الجماعات الترابية ومستخدمي المؤسسات العامة، تردف النقابة.

وقرار وزير الطاقة والمعادن والبيئة، مؤرخ في 6 أبريل 2021، الذي تم بموجبه تحديد يوم 16 يونيو 2021 لانتخاب ممثلي المستخدمين في لجان النظام الأساسي ومستخدمي المنشآت المنجمية، حسب البيان.

وقرار وزير التشغيل والإدماج المهني، مؤرخ في 6 أبريل 2021، الذي تم بموجبه تحديد الفترة المخصصة لإجراء عملية الاقتراع لانتخاب مندوبي الأجراء ابتداء من 10 يونيو 2021 إلى غاية 20 يونيو 2021، وفق النقابة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى