الرئيسيةالسياسة

سقوط قائد سلاح الدرك في البوليساريو إثر قصف بطائرة مسيرة

محمد يوسفي/ العيون

تناقلت عدة جرائد إلكترونية جزائرية وأخرى موالية لجبهة البوليساريو، صباح اليوم الاربعاء، خبر سقوط القيادي في جهاز الدرك التابع للبوليساريو الداه البندير.

ونقلت جريدة “الحوار” الالكترونية الجزائرية نقلا عن مصادر عسكرية في البوليساريو، ان القيادي العسكري البارز في جبهة البوليساريو سقط صباح اليوم على إثر قصف جوي للقواة المسلحة الملكية المغربية في منطقتي “اكصيبة الشهداء” و”اكرارة الزاوي” على التوالي، فيما أصيب زميله محمد فاضل بريكة بجروح.

وتناقلت مصادر اخرى ان القصف كان في اتجاه منطقة “أكديم الشحم”. هذا وعلق مصطفى سلمى ولد سيدي مولود على الخبر في صفحته على الفيسبوك في تدوينة جاء فيها :”جبهة البوليساريو ارادت غلق معبر الكركرات فأصبح مفتوحا بالليل و النهار حتى انها افتقدت رؤيته.

أعلنت تنصلها من اتفاقية وقف اطلاق النار و العودة للحرب ووصلت بلاغاتها العسكرية رقم 146، و لم تربح غير خسارة مزيد من الاراضي و الجنود، رغم أنها المبادرة بإعلان الحرب.

اليوم فقدت البوليساريو قائد اركان سلاح دركها ( الداه البندير ) في قصف لطائرة مسيرة مغربية بعدما اقترب القائد و مجموعة معه من الحزام الدفاعي المغربي بمنطقة اكديم الشحم.والمغرب تسير الحياة فيه بشكل اعتيادي رغم إعلان الجبهة الحرب ضده منذ خمسة أشهر.”

بهذا الخبر ارتفعت حصيلة القتلى في صفوف البوليساريو إلى 6 قتلى منذ نونبر الماضي، في المعارك بين جبهة البوليساريو والقواة المسلحة الملكية المغربية حسب المصادر السالفة الذكر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى