منوعات

“تادلة البيئة 2050”.. طموح و مساهمة من أجل كسب رهانات الحكامة الايكولوجية والتنمية المستدامة

 

احتضن المركز السوسيو ثقافي بمدينة قصبة تادلة صباح أمس الأحد، أشغال الجمع العام التأسيسي لفرع حركة مغرب البيئة 2050، بحضور رئيسة الحركة سليمة بلمقدم الناشطة و المناضلة في مجال البيئة، و أمينة مال الحركة سعاد كمو الفاعلة الجمعوية و المتخصصة في مجال الماء.

وقد تم خلال هذا الجمع تقديم تقرير باسم اللجنة التحضيرية، تضمن مختلف المحطات الاعدادية (الورشات، الزيارات الميدانية، التقارير..) و التي توجت بتحقيق طموح إخراج هذا المولود الجديد “تادلة البيئة 2050” إلى حيز الوجود. كما قدمت رئيسة الحركة سليمة بلمقدم بالمناسبة، عرضا مفصلا تناولت فيه عدة محاور تهم التعريف بحركة مغرب البيئة 2050 و بأهدافها و فلسفتها الرامية إلى حماية الموارد المائية و الغابوية و التنوع البيئي، كما تطرقت الى استراتيجية عمل الحركة المرتكزة على أهداف دقيقة و محددة، اعتبرتها المتدخلة بمثابة بوصلة لمسار و آفاق هذه المنظمة الغير حكومية.

هذا و بعد مناقشة القانون الأساسي و المصادقة عليه، تم انتخاب أعضاء مكتب فرع الحركة بقصبة تادلة، المكون من نوح البرد منسقا، أيوب الظهراوي نائبا له، صالح الشامي كاتبا عاما، خليفة بوخليفة أمينة المال ينوب عنه عبد القادر دعنوني بالإضافة إلى محمد البصيري، محمد الصديقي، هشام الزعواطي مستشارين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى