الرئيسيةالسياسة

الحبس النافذ لمعنف “الأساتذة المتعاقدين”

قضت المحكمة الإبتدائية بالرباط، بالحبس النافذ مدة سنة واحدة في حق الشاب الذي ظهر في مقاطع وتسجيلات يعنف “أساتذة المتعاقدين” في شوارع العاصمة الرباط قبل أسابيع، خلال فض القوات العمومية لمسيرة احتجاجية.

وسيقضي المعني بالامر عقوبته الحبسية في “سجن العرجات”.

وكانت ولاية جهة الرباط- سلا- القنيطرة قد فتحت تحقيقا لتحديد هوية شخص ظهر بصور ومقاطع فيديو وهو يستعمل العنف أثناء تفريق تجمهر للأساتذة أطر الأكاديميات الجهوية.

وذكرت الولاية، في بلاغ لها أن مجموعة من الحسابات على مواقع التواصل الاجتماعي تداولت صورا ومقاطع فيديو تظهر استعمال شخص.

وتمكنت مصالح الشرطة القضائية المكلفة بالبحث في هذه القضية من تشخيص هوية المشتبه به في ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية وتوقيفه، حيث تم الاحتفاظ به تحت تدبير الحراسة النظرية، رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، وذلك من أجل تحديد ظروف وملابسات وخلفيات هذه القضية.

وكان الشخص المذكور قد خلق ضجة على مواقع التواصل الاجتماعي بعد ظهوره بزي مدني في مجموعة من مقاطع الفيديو وهو يقوم بتعنيف الأساتذة المتعاقدين خلال وقفتهم الاحتجاجية السلمية بمدينة الرباط، الأمر الذي أثار غضب كبير بين مختلف المغاربة الذين طالبوا بتوقيفه واعتقاله .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى