الرئيسيةالمجتمع

تأخر أجور مربيات ومربي التعليم الأولي على طاولة أمزازي

راسلت الجامعة الوطنية للتعليم لتوجه الديمقراطي وزير التربية الوطنية “سعيد أمزازي” للتذكير بمطالب مربيات ومربي التعليم الأولي “العمومي” وتأخر “الأجور” لأشهر وطالبت بإدماجهم جميعا في الوظيفة العمومية، وكذا توفير شروط العمل المناسبة (أقسام خاصة بالتعليم الأولي، تجهيزات وعتاد ديداكتيكي مناسب وكاف، برنامج تربوي يحترم الخصوصيات الإثنو- ثقافية، والمواصفات السيكولوجية لهذه الفئة العمرية.

الجامعة طالبت في بلاغ لها توصل به موقع “الأهم 24” برفع يد الجمعيات وتحكمها على التعليم الأولي بيافطة الشراكة، وتحمل الوزارة مسؤولياتها المادية والتأطيرية على هذا المجال، بما يضمن كل حقوق المربيات والمربين من أجور محترمة وتعويضات وتصريح في الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي وتأمين عن الأخطار، وتمكينهم من أجورهم شهريا وطيلة السنة.

هذا وأكدت الجامعة على ضرورة الغاء كل عقود الإذعان المفروضة على هذه الفئة التي تعيش الهشاشة واللاستقرار المهني والمادي، فضلا عن تمكينهم من الحق في الاستفادة من خدمات مؤسسة محمد السادس للأعمال الاجتماعية، مشددة على أنه إذا ما تمت الاستجابة لمطالب هاته الفئة، سيكون لها دور أساسي في تحقيق الأهداف المرجوة (تطوير التعليم الأولي وتعميمه وإدماجه في السلك الابتدائي، والارتقاء به وبالأخص في الوسط القروي،…).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى