الرئيسيةالمجتمع

بعد ساعات من اختفائه..العثور على طفل جثة هامدة بوادي درعة

عُثر يومه الخميس 25 مارس الجاري، على الطفل القاصر، “حمزة” الذي اختفى عن الأنظار، في وادي درعة بمدينة زاكورة.

وأفادت مصادر، بأن الهالك البالغ من العمر قيد حياته 11 سنة، ويقطن بحي التضامن بمدينة زاكورة، توفي غرقا في بركة مائية بعدما علق في مستنقع طيني، مرجحة أن يكون الطفل قد غرق في الوادي أثناء السباحة.

وأضافت المصادر ذاتها، أنه تم العثور على ملابس الطفل الهالك بالقرب من البركة، قبل أن تسفر عمليات البحث عليه في مياه الوادي من طرف عناصر الوقاية المدنية على العثور على جثته.

وكانت أسرة الطفل الهالك حمزة أبلغت عن اختفائه منذ أمس الأربعاء، حيث كثفت من عمليات البحث عنه دون جدوى، قبل أم يتم العثور عليه بالوادي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى