الرئيسيةالسياسةالمجتمع

البكاري: الأحرار لا يحتوي على نقاش سياسي حقيقي وهو يشتغل في الانتخابات فقط

قال المحلل السياسي والناشط الحقوقي “خالد البكاري” إن الاستقالات من الأحزاب في هاته الفترة هو أمر مألوف في جميع الدورات الانتخابية والمستقلون لا تكون لهم دائما علاقة بالاستقالة من حزب الإلتحاق لحزب تدعمه الدولة وليس بالضرورة وفي بعض المرات تكون الاستقالة مرتبطة بأنه تحصل لهم قناعات بأنه لن يتم إعادة ترشيحهم.

وأوضح المتحدث يالقول في تصريح لصحيفة “الأهم 24” أنه يحب ان نعرف ان مجموعة ممكن كانوا قد ترحشوا بإسم البام في انتخابات 2016 والآن سيعودون الى حزب التجمع الوطني للأحرار وهؤلاء الذين عوضوا من اتجهوا نحو الپام اصبحت إعادة ترشيحهم مهددة وبالتالي يستقلون للبحث عن تزكيات في أحزاب أخرى.

المصدر ذاته قال لا أرى أن الأمر استقالة من الأحرار بمعنى ان هناك مشكل لأن هذا الأخير من غير الانتقادات التي كان يوجهها الرئيس السابق لجهة كلميم واد نون عبد الرحيم بوعيدة يمكن ان نعتبر ان عناك من يرى منظورا اخر لتسيير حزب التجمع الوطني للأحرار ومخالف لمنظور جماعة أخنوش، اما الاستقالات الأخرى تعتبر في إطار البحث عن تزكيات أحزاب اخرى بعدما وصلتهم أنباء انه من الصعب إعادة ترشيحهم بحزب الأحرار.

في ذات السياق يشير “خالد البكاري” في معرض حديثه الى أن حزب أخنوش ليس حزبا بحتوي على نقاش سياسي حقيقي، ممكن ان يعتبر الاستقالات مؤثر على وجود مشكل تنظيمي داخل الحزب، والحزب في الأساس يشتغل فقط في المحطات الإنتخابية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى