الرئيسيةالرياضة

وادو: مستعد للتنازل عن جواز السفر ولقجع ليس في مستوى زطشي

 

محمد يوسفي

دون عبد السلام وادو المحترف واللاعب السابق في صفوف المنتخب الوطني المغربي، على صفحته عبر موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، انه “مستعد للتنازل عن جواز سفره في حال اعتبرت السلطات ان مواقفه تتعارض مع دستور المملكة”. وذلك بعد الحملة التي شُنت ضده، بعد موقفه الداعم للمرشح خير الدين زظشي رئيس إتحاد الكرة المحلي الجزائري في عضوية مجلس الإتحاد الدولي “فيفا”.

واعتبر وادو ان آراءه لايجب ان تصل إلى هذا الكم الهائل من الانتقادات من طرف الرأي العام المغربي. واستمر في الدفاع عن موقفه الداعم للطرف الجزائري مستشهدا بعدة امثلة من قبيل موقف الهادي ولد علي وزير الرياضة والشباب الجزائري السابق، الذي دعم المغرب في وقت سابق. ثم موقف لخضر بلومي حين دعم ملف ترشيح المغرب لاحتضان كأس العالم 2026. كما لمح ايضا إلى موقف فوزي لقجع الذي صوت على باتريس موتسيبي الجنوب إفريقي من اجل رئاسة الكاف رغم التوتر الحاصل بين البلدين.
واعتبر الدولي السابق ان فوزي لقجع لا يرقى إلى مستوى زطشي الذي استطاع الفوز بلقب أمم إفريقيا بعد تسعة أشهر فقط من توليه تسيير الإتحاد الجزائري. بينما فوزي لقجع “مقابل العمل الكبير المنجز على مستوى البنية التحتية للملاعب، فإنه فشل في ورش تكوين لاعبين محليين بدرجة عالمية، لإنعدام أي سياسة مرتبطة بالشباب أو بالاحرى أن المشاريع تظل حبيسة رفوف المكاتب وتجد صعوبة للخروج إلى أرض الواقع”. ليثير بعد ذلك وضعية الاندية المحلية و لاعبيهم على المستوى المالي، والقانوني المرتبط خاصة بقانون الضرائب والتسجيل في صندوق الضمان الإجتماعي.

وأردف وادو قائلا ان “كرة القدم الإفريقية تحتاج لضخ دماء جديدة ولأشخاص لا تربطهم أي علاقة بفريق الرئيس السابق أحمد أحمد، وذلك برؤية جديدة وطموحة لإفريقيا”. وانتهى وادو إلى ان موقفه ليس له علاقة بالحسابات السياسية، او بالوطنية، ف”إذا اعتبر جلالة الملك، وزارة الداخلية او السلطات المختصة موقفي الداعم منافيا للدستور المغربي، حينها مستعد لتسليم جواز سفري نهائيا إلى القنصلية المغربية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى