الرئيسيةالسياسةالمجتمع

غلوظ: المعطلون اختاروا معركة الأمعاء الفارغة المفتوحة على كل الاحتمالات

خاض هذا الصباح أعضاء الجمعية الوطنية لحملة الشهادات المعطلين بالمغرب فرع فاس إضرابا مفتوحا عن الطعام مرفوقا بإعتصام وكذا المبيت ليلي بالملحقة الإدارية سيدي إبراهيم فاس دفاعا عن حقهم في الشغل وولوج الوظيفة العمومية تحت شعار الشغل حق وأولوية وإستمرارا في معركتهم المحلية المؤطرة بشعار وفاءا للشهداء والمعتقلين دفاعا عن حقهم في الشغل والتنظيم.

وفي هذا السياق قال محمد غلوط الكاتب العام الوطني للجمعية الوطنية لحملة الشهادات المعطلين بالمغرب في تصريح لصحيفة “الأهم 24” أن أشكالنا النضالية ليست وليدة اليوم بل منذ 2018 تاريخ إعادة تأسيس فرع فاس المنضوي تحت لواء الجمعية الوطنية لحملة الشهادات المعطلين بالمغرب ونحن نطالب الجهات المعنية سواء المحلية أو الوطنية بإيجاد حل يشفي غليل حاملي الشواهد.

المتحدث زاد بالقول: طرقنا جميع الأبواب محليا و وطنيا وشاركنا وقمنا بتنفيذ مجموعة من الأشكال النضالية من وقفات واعتصامات وتظاهرات وندوات واضرابات لكن لا جواب ينصفنا، لذلك قررنا واخترنا معركة الأمعاء الفارغة المفتوحة على كل الاحتمالات.

هذا وفي الموضوع ذاته أكد “محمد غلوط” أنه بالنسبة للمعطلين حاملي الشهادات أن المدخل الرئيسي لحل ملف الجمعية الوطنية هي سن سياسة شعبية ديمقراطية في مجال التشغيل، فضلا عن ضرورة فتح حوار مع فرع فاس على أرضية المذكرة المطلبية، والاستجابة لمطالبنا العادلة والمشروعة.

هذا وجدد الكاتب العام الوطني دعوته إلى الجهات المسؤولة، للاعتراف القانوني والفوري بالجمعية الوطنية، وتمتيعها بوصل الإيداع القانوني، ووقف المتابعات، وإلغاء المحاكمات التي تستهدف مناضلي الجمعية، والمطالبة بخلق مناصب الشغل في إطار الوظيفة العمومية، والتعويض عن البطالة بما لا يقل عن الحد الأدنى للأجور، وضمان السكن والتسجيل في الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى