الرئيسيةالسياسة

“أساتذة التعاقد” يخضون احتجاجا يهز العاصمة

أعلنت التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد، عن القيام بإنزال وطني ليومين متتاليين تحت شعار : “المعركة إلى الأمام.. لا تراجع لا استسلام”.

 

قالت التنسيقية في بلاغ لها، إنها سطرت برنامجا نضاليا “رد الاعتبار إلى المدرسة والوظيفة العموميتين ولنساء التعليم ورجاله”، حيث حددت فيه تاريخ الثلاثاء 16 مارس الجاري لخوض مسيرة وطنية تنطلق من باب الأحد بداية من الساعة الثانية زوالا مع معتصم جزئي أمام بناية البرلمان.

وفي اليوم الثاني ستنظم مسيرة ستنطلق  من أمام البرلمان على الساعة الحادية عشر صباحا مع معتصم جزئي أمام مقر وزارة التربية الوطنية، مشيرة إلى أن مسار المسيرتين وكيفية تجسيد الاعتصام سيعلن عن تفاصيلهما أثناء الشكل النضالي.

ودعت التنسيقية فوج 2020 إلى مقاطعة التصديق على المجزوءات وكذا الدورات التكوينية المبرمجة خلال العطلة المقبلة، كما دعت فوج 2021 إلى الحضور في الإنزال الوطني باعتبارهم جزء لا يتجزأ نت التنسيقية الوطنية، مطالبة إياهم بالاتزام بالإجراءات الاحترازية في ظل تفشي كورونا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى