الرئيسيةالسياسةالمجتمع

تطورات جديدة في قضية الطفلة المغتصبة

أوردت يومية المساء في عدد الخميس 04 مارس، أن مقطع فيديو “لفاعلة جمعوية” بفاس نشر مؤخرا، على مواقع التواصل الإجتماعي، قبل موازين قضية الطفلة التي كانت قد اتهمت جدتها بتعنيفها، وعمها بافتضاض بكارتها، كما ادعت تعرضها، لاعتداء جنسي من طرف ابن الجيران.

المنبر المذكور قال أن هذا في الوقت الذي تواصل المصالح الأمنية المختصة تحقيقها في موضوع هذا الفيديو، على اعتبار أنه يحمل معطيات مثيرة ادعت مكن خلالها صاحبته أن كل الإدعاءات التي جاءت على لسان الطفلة الضحية غير صحيحة، معتبرة أن مغتضبها الحقيقي ليس سوى ابن زوجة أبيها، على حد تصريحها.

وأشارت الفاعلة الجمعوية حسب جريدة المساء إلى أنها كانت تبنت في أول الامر ملف هذه الطفلة، قبل ان تكتشف من خلال ترددها عليها بمكان سكناها مع زوجة الأب، وجود مغالطات، متهمة زوجة الأب بإخفائها عنها من أجل إبعاد الشبهة عن ابنها الذي كان يعيش معها إلى جانب الضحية.

يومية المساء قالت نقلا عن الفاعلة الجمعوية أنه يرجح أن مغتصب الضحية الحقيقي، على حد قول المعنية بالامر، مشيرة إلى أنها تراجعت بسبب ذلك عن مؤازرة الضحية، مضيفة أنها كانت قد تعرضت للتهديد من أجل رفع يدها عن القضية، على حد تعبير المعنية بالامر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى