الرئيسيةالسياسة

“اليسار المواطن” يدعو لفتح حوار وطني حول المطالب الديمقراطية

دعت لجنة التنسيق الوطنية لتيار اليسار المواطن و المناصفة بالحزب الاشتراكي الموحد، إلى فتح حوار وطني حقيقي حول المطالب الديمقراطية للشعب المغربي التي نادت بها حركة 20 فبراير والحراك الشعبي بالريف واجرادة وغيرها من أجل تعاقد اجتماعي عادل ومن أجل دمقرطة الدولة والمجتمع.
وإعتبر اليسار المواطن، في بيان له، أن معالجة الأوضاع و تجنيب البلاد مضاعفات التوترات الاجتماعية يستدعي مراجعة الاختيارات العامة بما يؤسس للدولة الديمقراطية الضامنة للحرية و الكرامة و العدالة الاجتماعية و المجالية و المدخل لذلك تصفية الأجواء السياسية و الاجتماعية بإطلاق سراح كافة المعتقلين على خلفية الحراكات الاجتماعية و في مقدمتهم معتقلي حراك الريف و إطلاق سراح كافة معتقلي الرأي و الصحافة و المدونين.
وندد المصدر، بالمنع و القمع الذي طال المشاركات و المشاركين في التظاهرات السلمية المقامة إحياء لهذه الذكرى و تؤكد أن القمع و المنع و المحاكمات الصورية و الاعتقالات لن يوقف الدينامية الاحتجاجية التي أطلقتها حركة 20 فبراير و ترجمة شعاراتها في المطالبة بالكرامة و بالعيش الكريم الحراكات الاجتماعية في الريف و زاكورة و أوطاط الحاج و ابن تجيت و الفنيدق.
وعبر “اليسار المواطن”، عن تضامنه مع النضالات الشعبية والتعبيرات الاحتجاجية المواطنة السلمية التي يخوضها رفاقنا إلى جانب المواطنات و المواطنين في العديد من المواقع، بفاس وطنجة وتمارة وبنسليمان وطانطان وإيمينتانوت ودمنات وغيرها، ضد جشع الرأسمال و لوبيات العقار و المقالع و ضد الفساد المستشري في دواليب المؤسسات الإدارية و القضائية و المنتخبة. كما تحيي نضالات العمال بشركة لاسمير بالمحمدية وتعبر عن تضامنها مع النضالات العمالية بجبل عوام وبشركة رونو بالقنيطرة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى