الرئيسيةالمجتمع

اعتصامات و”مسيرة الغضب”… مدراء المؤسسات التعليمية يصعدون ضد أمزازي

أعلنت هيئات نساء ورجال الادارة التربوية في أكثر من11 ألف موسسة تعليمية باسلاكها التعليمية الثلاث، عن خوض اعتصامات أمام مقر المديريات الاقليمية والاكاديميات الجهوية للتربية وتنظيم وقفات احتجاجية، طيلة شهر مارس المقبل.

ويأتي هذا الإعتصام، حسب بيان للهيئات الثلاث للادارة التربوية، ردا على ما سمته بالمزايدات التي تفرمل ملفهم المطلبي وتسويفات الوزير”.

وقال البيان أنه ييتم تنفيذ اعتصامات وطنية ووقفات احتجاج امام مقرات المديريات الاقليمية لقطاع التربية الوطنية ايام 2و3و9و10و 23مارس المقبل، سيعقبها اعتصام وطني موحد أمام مقرات الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين يوم الخميس 25 مارس المقبل.

وأشار المصدر إلى أنه سيتم الاعلان عن اضراب وطني عم العمل لنساء ورجال الادارة التربوية بتنسيق مع النقابات التعليمية الاكثر تمثيلية، يليها الاعتصام امام مبنى وزارة التربية الوطنية والوزارات ذات الصلة بملف الادارة التربوية”، وكذا ”مسيرة السخط والغضب امام مبنى البرلمان”.

وأكد أطر الادارة التربوية على “ضرورة إعادة النظر في هزالة التعويضات عن المهام، وكذا التعويضات الجزافية المخصصة لهيئة الإدارة التربوية، وفي الآن نفسه تعميم التعويضات الجزافية وتعويضات مراكز الامتحانات الإشهادية على كافة نساء ورجال الادارة التربوية دون استثناء أو تمييز”.

واتهم المصدر الوزير بعدم الوفاء بالتزاماته المعبر عنها في عدد من المؤسسات الرسمية والمنابر الاعلامية، وعلى رأسها منح صفة إطار “متصرف تربوي” للالاف من مديري الموسسات التعليمية بالأسلاك التعليمية الثلاث ذوي الإسناد ، إسوة بزملاءهم من الاطر خريجي مسلك الإدارة التربوية”.

وندد المصدر ” بالإقصاء الممنهج لملف الادارة التربوية”، منبها إلى” الممارسات التي لا تزيد الوضع إلا احتقانا بعد البلوكاج الذي طال ملفهم المطلبي لسنوات أثبت زيف الوعود”.

ونبهت البيانات النقابية، إلى ما أسمته “الضبابية التي تلف ملف الإدارة التربوية أدت به إلى الباب المسدود، وأمام التجاذبات السياسية التي تتحكم فيه، وسط ارتفاع منسوب الغضب والاحتقان في أوساط هيئة الإدارة التربوية بكل فئاتها المتضررة إسنادا ومسلكا ومتصرفين تربويين ضحايا المرسوم المشؤوم 2.18.294 ومتدربين”.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى