منوعات

طلبة جبهة القوى الديمقراطية يستنكرون إقصاء مكونات الجامعة من موضوع الاصلاح البيداغوجي

سجلت الرابطة المغربية للطلبة الديمقراطيين استياءها البالغ جراء السياسة الإقصائية التي نهجتها الحكومة في ما يرتبط بموضوع الإصلاح البيداغوجي الجامعي من خلال إقصائها لمكونين أساسيين من مكونات التعليم العالي و الجامعة المغربية عامة، و يتعلق الأمر بإقصاء ممثلي الطلبة و الأساتذة الباحثين من المساهمة في هذا الورش الإصلاحي الهام و الاستراتيجي لما يمثله التعليم العالي من رافعة أساسية لربح رهانات التنمية بمختلف أبعادها.

وهذا وأعلنت الرابطة المذكورة والمنضوية تحت لواء حزب جبهة القوى الديمقراطية عن تضامنها المطلق مع كافة الجماهير الطلابية و مع الأساتذة الباحثين الممثلين للنقابة الوطنية للتعليم العالي كركيزتين رئيسيتين في المنظومة الجامعية جراء هذا الإقصاء غير المبرر، حسب بلاغها الذي اطلع موقعنا “الأهم 24” على نظير منه.

وأوردت الرابطة أن الإقصاء المذكور يعبر بوضوح عن النهج غير الديمقراطي للحكومة والبعيد كل البعد عن مضامين المتن الدستوري الذي ينص على تفعيل مقتضيات المقاربة التشاركية في كل المجالات الحيوية المرتبطة بالقضايا المصيرية للوطن و المواطن على حد سواء، بما هي مقاربة لا محيد عنها في إطار التنزيل و التأويل الديمقراطيين للدستور.

وفي السياق ذاته تنهي اللجنة التحضيرية للمؤتمر الوطني الرابع للرابطة المغربية للطلبة الديمقراطيين إلى علم كافة الطالبات و الطلبة المنضويين تحت لوائها، إلى أنها قررت تأجيل إنعقاد المؤتمر الرابع الذي كان مقررا عقده يوم 27 فبراير 2021 بالتوافق مع قيادة الحزب و ذلك حفاظا على البرنامج العام للشطر الأول من إعادة هيكلة التنظيمات القطاعية الذي سطرته الأمانة العامة لجبهة القوى الديمقراطية،

وقالت الرابط إنها ستصدر بلاغا لاحقا تحدد من خلاله موعد عقد مؤتمرها الرابع، و يأتي هذا القرار استجابة لملتمسات الدوائر الطلابية بمختلف الجامعات و المعاهد المغربية بتأجيل المؤتمر لتزامن تاريخ انعقاده مع إجراء الامتحانات النهائية للدورة الخريفية ،و عليه فقد أحدثت اللجنة التحضيرية خلية بإدارة المقر المركزي للرابطة للرد على استفساراتكم في هذا الشأن كما أنها ستصدر بلاغا لاحقا تحدد فيه تاريخ عقد المؤتمر المقرر في الأسبوع الأخير من شهر مارس 2021.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى