الرئيسيةالسياسةالعالمالمجتمعدولي

نواب أمريكيون يرفعون ملتمسا إلى بايدن للتراجع عن الاعتراف بمغربية الصحراء (وثيقة)

وقع 27 عضوا من أعضاء مجلس الشيوخ الأمريكي ينتمون للحزب الديمقراطي ملتمسا إلى الرئيس الأمريكي الجديد جو بايدن يوم الاربعاء 17 فبراير، يطالبونه من خلاله بالتراجع عن قرار اعتراف أمريكا بسيادة المغرب على صحرائه، وإلغاء القرار الذي وقعه الرئيس السابق دونالد ترامب.

وحسب وثيقة اطلع  عليها موقع “الأهم 24” فإن الاعضاء قالوا أن “الإقليم هو منطقة متنازع عليها، وأن الملف يعتبر لدى الامم المتحدة مسألة تصفية استعمار”، كما دعا الموقعون على الوثيقة إلى “ضمان حق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره، وهو ما يتماشى مع مبادئ الولايات المتحدة الأمريكية”. مضيفين أن  “المحكمة الدولية لم تشر في قرارها إلى ما يؤكد وجود روابط متينة بين المغرب والاقاليم الجنوبية”، ومضوا قائلين: “إن الصحراويين اختاروا جبهة البوليساريو للدفاع عن أرضهم وحقوقهم”.

الوثيقة الموقعة يوم أمس تذكر بالمسار الذي اتخذته قضية الصحراء وكذا المواجهات العسكرية التي وقت بين المغرب والبوليساريو وكذا اتفاق وقف اطلاق النار فضلا عن لجوء البوليساريو لمخيمات في منطقة حدودية بالتراب الجزائري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى