الرئيسيةالسياسةالمجتمع

العزلة تخرج ساكنة الجبل للإحتجاج

احتجت ساكنة دوار آيت سليمان بجماعة فم العنصر بإقليم بني ملال على عدم منحهم رخص البناء وكذا ربط شبكة الاتصال فضلا عن مطالبتهم بفك العزلة عنهم حيث انطلقت يوم أمس الثلاثاء في مسيرة من المنطقة نشيا على الأقدام نحو ولاية جهة بني ملال خنيفرة.

هذا ورفعت الساكنة شعارات تحتج من خلالها  “يا والي يا مسؤول هادشي ماشي معقول”، “بالوحدة والتضامن لي بغيناه يكون يكون”، “فالانتخابات بغيتونا وفالحقوق نسيتونا”. مشيرين الى معناتهم الشديدة ومطالبتهم بالحق في السكن، ومنحهم رخص البناء،وعدم منعهم تهديدهم بالهدم.

الساكنة المحتجة أكدت أنها ومنذ سنوات تحتج لنفس الأسباب إلا أنها تتلقى وعودا دون أن يتم الوفاء بها، ما دفعا للخروج في مسيرة إحتجاجية نحو ولاية الجهة، لتنبيه الوالي للوضع المأساوي الذي تعيشه ساكنة المنطقة المعزولة تقريبا، فضلا عن المطالبة بربط بشبكة الاتصال.

هذا شدد المحتجون على ضرورة ربط شبكة الاتصال ليتمكن أبناء القرية الدراسة عن بعد، فخلال الجائحة واعتماد نمط التدريس عن بعد لم يستفد أبناؤهم من حقهم في التعليم نظرا لغياب الربط بالشبكة، رغم أنهم لا يبعدون عن مركز مدينة بني ملال سوى بكيلومترات قليلة.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى