الرئيسيةالسياسةالمجتمع

الإئتلاف الديمقراطي الحداثي يدعو الى الانفتاح والتنسيق مع القوى الحداثية

عقدت السكرتارية الوطنية للإئتلاف الديمقراطي الحداثي، والتي تضم القيادات كل من جبهة القوى الديمقراطية وحركة المبادرات الديمقراطية ومنتدى مغرب المستقبل اجتماعا أمس الجمعة 5 فبراير 2020 حيث ثمنت أشغال الدورة الأخيرة للمجلس الوطني لجبهة القوى الديمقراطية.

وحسب بلاغ توصل به موقع “الأهم 24” فإن السكرتارية ثمنت المنجز التنظيمي والفكري لمنتدى مغرب المستقبل في إطار مؤتمره الوطني المجدد للهياكل والصيغ التنظيمية وللتوجهات والبدائل المستقبلية، بالإضافة إلى الجهود المبذولة في إطار حركة المبادرات الديمقراطية، الرامية إلى تنسيق وتطوير التواصل والانفتاح على مختلف القوى الحية والفعاليات الحداثية الديمقراطية، الوطنية والمواطنة، الملتحقة والراغبة في الالتحاق بمشروع الائتلاف.

وفي هذا السياق عملت السكرتارية على عمل الائتلاف في الأمدين المنظور والمتوسط، وذلك من خلال بلورة مخطط عمل لاشتغال اللجن الموضوعاتية الكبرى بشأن تأطير سلسلة من الندوات الفكرية والورشات التفاعلية، وكذا إعداد منصة رقمية للنقاش حول القضايا المحورية في مرجعيات الائتلاف الديمقراطي الحداثي السياسية والحقوقية والمدنية.

البلاغ ذاته أورد عزم الائتلاف على مواصلة اللقاءات التشاورية مع المنظمات الحقوقية التي انطلقت بلقاء مع المنظمة المغربية لحقوق الإنسان ومؤسسة عيون لحقوق الإنسان ووضع برنامج للقاءات مستقبلية، كما صادقت السكريتارية على مقترحات المساهمة الائتلاف الديمقراطي الحداثي في التعبئة الوطنية لمساهمة في الذود عن المصالح العليا للوطن.

هذا وثمنت سكرتارية الائتلاف الديمقراطي الحداثي مبادرة الأمانة العامة لجبهة القوى الديمقراطية بشأن رسالة الحزب للسيد جيم هاريسون بمناسبة انتخابه رئيسا للجنة الوطنية الديمقراطية، وعلى إثر فوز الحزب الديمقراطي الأمريكي بالانتخابات الرئاسية الأخيرة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى