الرئيسيةالمجتمع

العيون: أسرة تعثر على ابنها المتغيب مقتولا في مستشفى ابن المهدي بعد أسابيع من البحث

محمد يوسفي
عثرت عائلة الشاب محمد سالم الفهيم على جثة ولدها هامدة في مستودع الأموات بمستشفى الحسن بن المهدي بالعيون، و جاء هذا العثور بعد ان تم التعرف على صورة للفقيد من طرف شرطي حسب ما صرح به أفراد عائلة الفقيد و ان الشرطي قال لهم ان المفقود في مستودع الأموات.

و أكدت أسرة الفقيد ان عائلته ترددت على مستشفى بن المهدي مرات و مرات، كما أخبرت مختلف المصالح الأمنية و الدوائر باختفاء ابنها، لكن عند قدومهم كل مرة للمستودع بالمستشفى يتم إخبارهم ان المستودع فارغ و لا يوجد فيه أموات حسب ما صرحت به العائلة.

و جدير بالذكر أن الفقيد اعلن عن اختفائه يوم 15 يناير، و تقول العائلة حسب روايتها انه حسب ما قال الشرطي، فإن الشاب موجود بالمستودع لأزيد من 22 يوما.

و عند التعرف على الجثة أخبرت العائلة أن الفقيد قضى نحبه جراء حادثة سير، لكن الاسرة تشكك في الامر و لا تدري ما الذي حصل بالضبط، محملة المسؤولية للمصالح المختصة ولإدارة مستشفى ابن المهدي.

كما اضافت الأسرة في تصريحها ان مستودع الأموات كان معطلا و لم يكن به تبريد، ما جعل الجثة في حالة مزرية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى