الرئيسيةالسياسةالمجتمع

طرد عمال منجم يشعل فتيل الاحتجاج ومطالب بتدخل الجمعيات الحقوقية

احتج عشرات الشباب أمس الإثنين 2 فبراير أمام منجم “أكدال” التابع للجماعة السلالية لأيت سمكان، بجماعة تانسيفت، إقليم زاكورة، رافعين شعارات تطالب بحقهم في الشغل داخل المنجم الموجود على أرضهم والذي يستخرج منه معدن “الكوبالت”.

ويطالب المحتجون بتشغيلهم بأرضهم عوض جلب يد عاملة خارج المنطقة أو خارج الإقليم، في غياب أي فرص أخرى للتشغيل نظرا لانعدام مشاريع واستثمارات بالمنطقة يبقى منجما أكدال وبوازار الوجهتين الوحيدتين لتحقيق حلم التشغيل لشباب المنطقة.

ويأتي هذا الاعتصام بعد تسريح الشركة المشرفة على استخراج المعادن لعدد من العمال من أبناء المنطقة والذي يقدر عددهم حوالي 40 عامل، هاته الاخيرة التي بررت تسريحها للعمال بسبب الإفلاس، الامر الذي نفاه العمال المطرودون أثناء احتجاجاهم.

المعتصمون  طالبوا من الجمعيات الحقوقية بالتدخل ومساندتهم للضغط على الشركة لقبول ملفهم المطلبي وتشغيلهم فوق أرضهم، كما حملوا السلطات المحلية المسؤولية الكاملة مشددين على ضرورة حل المشكل في أقرب الآجال عوض سياسة الآذان الصماء.

 

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى