الرئيسيةالسياسة

تيار داخل البيجيدي يوجه إنتقادات لاذعة للعثماني

وجهت مبادرة “النقد والتقييم” إنتقادات لاذعة لقيادة حزب العدالة والتنمية، وذلك قبل أيام عى إنعقاد المجلس الوطني، حيث إتهمت الأمانة العامة للحزب بـ”الإستفراد بالقرارات الهامة”.

وقالت “النقد والتقييم”، إن توجهها لهيئات الحزب، وعلى رأسها المجلس الوطني، هو تأكيد على أن الأمانة العامة تستفرد اليوم بالقرارات الهامة داخل الحزب، بالرغم من كونها مجرد هيئة تنفيذية لأجرأة ما يتقرر من طرف الهيئات التقريرية، مع ما يتبعه من مراقبة ومحاسبة لها.

وأضافت النقد والتقييم”، في بلاغ لها، أنها ستدعو خلال أشغال المجلس لعقد مؤتمر استثنائي للعدالة والتنمية.

واعتبرت المبادرة أنها حققت جزءا كبيرا من أهدافها المسطرة، بخلق نقاش سياسي وزخم داخلي، أفضى إلى إدراج المجلس الوطني لمقترح تنظيم المؤتمر الاستثنائي بهدف تصحيح مسار الحزب وإعادة توجيه بوصلته الجماعية، بما يحقق الديمقراطية والتنمية ويحمي الحقوق والحريات في المغرب.

وأكد المصدر، على أن النفس النقدي الذي أطلقته المبادرة، سيستمر في أشكال بناءة وإيجابية لتثمين ما تحقق على مستوى التفاعل والنقاش السياسي، إلى غاية صياغة أطروحة سياسية جامعة وقادرة على الإجابة على الأسئلة الحقيقية والتحديات الخارجية والداخلية التي تواجه بلدنا على كافة المستويات.

واعتبرت “النقد والتقييم” أنها قامت بما استطاعته من نصح ونقد وتنبيه واقتراح، للمساهمة في إخراج الحزب من الأزمة التي يعيشها نتيجة متتالية التنازلات التي انخرطت فيها قيادته، والحيلولة دون أن يكون مصيره كمصير بعض الأحزاب الوطنية التي فقدت هويتها النضالية، لاسيما في هذه الظرفية الحرجة التي يمر منها المغرب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى