الرئيسيةالسياسة

ترامب يمنح الملك محمد السادس وسام الاستحقاق من الدرجة الأولى

ذكر الموقع الرسمي لـ “البيت الأبيض” أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب منح، يوم الجمعة، للملك محمد السادس  وسام الاستحقاق من الدرجة الأولى لـ “تأثيره الإيجابي” على المشهد السياسي في الشرق الأوسط، مشيرا خصوصا إلى تطبيع العلاقات مع إسرائيل.

وأورد بيان صحفي صادر على موقع “البيت الأبيض” أن سام جوقة الاستحقاق، قائد الدرجة الأولى ، هو “وسام مرموق نادرًا ما يتم منحه عادةً لرؤساء الدول أو رؤساء حكومات البلدان الأخرى”

واستحدثت هذه الجائزة العسكرية لتكريم قادة الحلفاء في الحرب العالمية الثانية وكان منحها متوقفا إلى أن قام ترامب بإحيائها. ومنح ترامب الوسام الشهر الماضي إلى رؤساء وزراء أستراليا والهند واليابان أيضا. ويمنح هذا الوسام تكريما لاتمام مهمة استثنائية، أو للمسؤولين الأجانب، ولا يمكن أن يُمنَح إلا من قبل الرئيس.

واضاف نفس البيان أنه “على مدى أكثر من عقدين من القيادة ، عمل الملك محمد السادس على تعزيز الشراكة العميقة والدائمة بين المملكة المغربية والولايات المتحدة في جميع المجالات”.

وأكد البيان أن “رؤية وشجاعة الملك الشخصية، بما في ذلك قراره باستئناف العلاقات مع دولة إسرائيل، أعادت تشكيل المشهد السياسي في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بشكل إيجابي ودخلت في حقبة جديدة من الأمن والازدهار لكل من بلداننا والعالم”.

وكان الملك محمد السادس قد تعهد بتطبيع علاقات بلاده مع إسرائيل مقابل إعتراف الرئيس المنتهية ولايته بسيادة المغرب على الصحراء.

وذكر البيان أن سفيرة المغرب لدى الولايات المتحدة، جمالة العلوي ، هي من تسلمت الجائزة نيابة عن الملك في حفل خاص.

ويأتي هذا التكريم بعد أن تسلم الرئيس دونالد ترامب تسلم يوم الجمعة أرفع وسام من المغرب لاعترافه بسيادة المغرب على الصحراء في مقابل توصل هذه الأخيرة لاتفاق التطبيع مع إسرائيل.

وكانت وكالة الأنباء العالمية “رويتز” قد نسبت إلى مصدر رفيع في الإدارة الأمريكية أن الرئيس دونالد ترامب تسلم، يوم الجمعة، أرفع وسام من المغرب لمساعدته في التوصل لاتفاق التطبيع مع إسرائيل.

وأضافت الوكالة أن جمالة العلوي، سفيرة المغرب إلى الولايات المتحدة، هي من قدمت الوسام إلى الرئيس ترامب في احتفالية خاصة أقيمت في المكتب البيضاوي بالبيت الأبيض.

وقالت الوكالةإن الأمر يتعلق بـ “وسام محمد”، وهو جائزة لا تمنح سوى لرؤساء الدول، وقدم كهدية من  الملك محمد السادس إلى رئيس الولايات المتحدة الأمريكية على دوره في التطبيع بين دول عربية وإسرائيل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى