الرئيسيةالسياسةالمجتمع

مواطنون يحتجون بعد التشطيب عليهم من اللوائح الانتخابية بطانطان

محمد اليوسفي/ العيون

تعيش ساكنة جماعة ابطيح القروية الواقعة بين مدينتي طانطان و السمارة على وقع إحتجاجات شعبية ضد رئيس جماعة إبطيح حيث أقدم رئيس الجماعة المذكورة على أفعال إعتبرتها الساكنة منافية للقانون.

وقال مصدر مطلع لموقع “الأهم 24” إن الرئيس المذكور أشرف على عملية التشطيب الكلى او الجزئي لمجموعة من العائلات تقطن بالنفود الترابي للجماعة فضلا عن تسجيل عدد كبير من الساكنة من اجل التحكم في الخريطة الانتخابية للجماعة.

المصذر ذاته أكد أن التشطيب طال أكثر من 200 مواطن وكذا تسجيل اكثر من 260 مواطن جديد، فيما وجه المحتجون رسالة الى وزير الداخلية يطالبونه فيها بإرسال لجنة للتحقيق في الفساد الإداري الحاصل في اللوائح الانتخابية، وإعطاء التعليمات للسلطات المحلية قصد إعادة تسجيلهم في الدوائر التي ينتمون إليها.

المحتجون استنكروا سلوك رئيس الجماعة ونددوا بالتصرفات التي يقوم بها رئيس الجامعة الى جانب بعض رجال السلطة رافعين شعارات ومطالب بتطبيق القانون وكذلك محاسبة المتورطين وقد نظموا عدة مرات إحتاجات أمام مقر الدائرة الترابية “ابن خليل” التي ينتمون إليها.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى