الرئيسيةالسياسة

“لائحة التضامن” تكتسح انتخابات “تعاضدية الموظفين” وتنهي أحلام عبد المومني

تمكنت لائحة التضامن لخدمة التعاضد والتي تضم تحالف خمسة مكونات نقابية إضافة لمستقلين، من اكتساح مقاعد انتخابات أعضاء المجلس الإداري للتعاضدية العامة لموظفي الادارات العمومية (الجمع العام العادي 72) والتي أجريت، الأحد 10 يناير الجاري بكلية الحقوق بالرباط في احترام للتدابير الاحترازية، حيث حصل على جميع كل المقاعد والمقدرة بـ33.

وفوز لائحة التضامن، تعني أن الاستقلالي مولاي ابراهيم العثماني سيكون رئيسا للتعاضدية في الفترة الانتدابية الجديدة.

وتنافست على مقاعد المجلس ثلاث لوائح ، أولها لائحة التضامن لخدمة التعاضد وتضم مرشحين دعمهم “تنسيق نقابي خماسي ” من بينه ( UGTM/CDT/UNTM/FDT ومستقلين) ، ولائحة ثانية” الأيادي النظيفة للتغيير ” بدعم من الاتحاد النقابي للموظفين UMT.

والجدير بالذكر، أن هذه الإنتخابات تأتي بعد لجوء الوزارتين الوصيتين “الشغل والمالية” لتطبيق الفصل 26 من الظهير المنظم ، القاضي بإلغاء صلاحية المجالس الإدارية السابقة والهياكل المسيرة لها ، وعزل عبد المولى عبد المومني، من رئاسة التعاضدية، بعد ثبوت عدة إختلالات مالية وتدبيرية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى