الرئيسيةالمجتمع

كانت في طريقها للمدرسة .. مقتل تلميذة غرقا في سيول جارفة بضواحي وزان

عاش إقليم وزان، الجمعة، فصول مأساة حقيقية، بعد مقتل طفلة في ربيعها الـ 15، غرقا في أحد الأودية عندما كانت في طريقها إلى مؤسسة تعليمية تدرس بها بجماعة المجاعرة، وفق مصادر حقوقية من المنطقة.

وبحسب مصدر محلي، فإن الطفلة المنحدرة من دوار الهواوس بجماعة المجاعرة، والمسجلة بإعدادية أبي بكر الرازي، قد جرفتها سيول وادي الدرادر، الذي ارتفع منسوبه بشكل قياسي نتيجة التساقطات المطرية الغزيرة المستمرة في هذه المنطقة.

وقد تمكنت عناصر الوقاية المدنية والسلطات المحلية وعناصر الدرك الملكي بعين دريج وعدد من أفراد الساكنة قد تمكنوا من العثور على جثة التلميذة الراحلة.

ومن شان هذه الحادثة، أن تعيد إلى الواجهة الظروف الصعبة التي يعاني منها تلاميذ إقليم وزان وعموم سكانها، جراء ضعف البنية التحتية والعزلة الكبيرة التي ترزح تحتها العديد من الجماعات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى