الرئيسيةالسياسة

أمزازي: الوزارة ليست في حرب مع النقابات

قال وزير التربية الوطنية سعيد أمزازي، إنه تم إحداث 40 نواة جامعية خلال السنوات الأخيرة في مختلف أقاليم المغرب لتمكين كافة الطلبة وخاصة المنحدرين من العالم القروي من الولوج إلى التعليم الجامعي.

وأشار في جلسة الأسئلة الشفوية بمجلس المستشارين، اليوم الثلاثاء، أنه تم افتتاح 179 مدرسة خلال هذا الموسم المدرسي، وتوسيع برامج الدعم الاجتماعي، بما ساهم بإنقاذ أكثر من 55 ألف تلميذ من الهدر المدرسي.

وأعاد أمزازي التذكير بأن الدخول المدرسي لم يكن عاديا بل استثنائيا، مما حذا بالوزارة لإعداد مجموعة من السناريوهات لإنجاح هذا الموسم الدراسي.

وأشار أن التفويج المعمول به حاليا لا يعني تقليص الحصص الدراسية، بل هو نموذج بيداغوجي أظهرت نجاعته وهناك تفكير للسير على منواله.

وجوابا على سؤال طرح عليه، بخصوص تخفيض الرسوم الدراسية في القطاع الخاص لأن الحصص المدرسية تقلصت، أكد أمزازي أن الوزارة لا تتدخل في شأن الرسوم المدرسية.

واستدرك بالقول إن الوزارة بصدد تحيين وتعديل القانون الذي يؤطر العلاقة بين الوزارة والمؤسسات الخاصة.

وأبرز أن الوزارة تتعامل مع الشركاء الاجتماعيين بمنطق الحوار والاحترام والثقة المتبادلة، مؤكدا أن الوزارة ليست في حرب مع النقابات لأن إصلاح المنظومة التعليمية يحتاج تظافر جهود الجميع.

ولفت إلى أن الوزارة في حرب لضمان الاستمرارية البيداغوجية، وللحد من الهدر المدرسي والاكتظاظ، وفي حرب لتوفير الموارد البشرية والحد من الخصاص المهول، ومعالجة التفاوتات المجالية.

وشدد على أن وزارة التعليم تنهج حوارا بناء مع النقابات وتم التقدم في الحوار وحلت العديد من الملفات العالقة، ومنها تصفية ملف ضحايا النظامين الأساسين، والاقتطاع المزدوج.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى