الرئيسيةالسياسةالمجتمع

الحياني ينتقد مشروع ساحة بيتري ويطالب بمتابعة المتورطين

تعيش مدينة الرباط على صفيح ساخن وحالة من الاستياء بسبب  المنظر المشوه لساحة بيتري والتي تتعبر واحدة من أهم الساحات بالرباط والتي تضم تضم عددا من المقاهي وفضاءات الأطفال، فضلا عن إستقبالها عددا من الزوار يوميا والتي أصبحت اليوم مكانا مشوها بعد فشل المشروع الذي كلفها ملايين الدراهم.

هذا وعبر المستشار الجماعي عمر الحياني عضو المجلس الوطني للحزب الاشتراكي الموحد عن سخطه واستيائه بسبب نتيجة هذا المشروع موضحا بالقول إنه “عار أن يتم صرف 50 مليون درهم (5 ملايير سنتيم) على بشاعة من هذا الحجم و سوء إنجاز كهذا”، وفق تعبيره.

وأضاف الحياني في تدوينة على حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك” إن أقل ما يمكن المطالبة به الآن هو محاسبة مسؤولي شركة الرباط للتهيئة و كل المتورطين في هذا الورش الفضيحة و إزالة هذه القصديرة و بيعها في سوق المتلاشيات. هذا أقل ما يمكن القيام به لإعادة الاعتبار لهذه الساحة الفريدة في الرباط.

المتحدث ذاته أشار إلى أنه سبق أن نشر تدوينة مفصلة عن هذا الورش قبل 6 أشهر، و أثار الموضوع في مجلس مدينة الرباط، فضلا عن لجوءه الى الصحافة للتعبير عن إستيائه ونقل إستياط وغضب جزء كبير من الرباطيين تجاه هذا الورش دون أن يحرك أحد ساكنا لحد الساعة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى