الاقتصادالرئيسية

“غضبة كبرى” قد تعصف بالخليع من قيادة “ONCF”

تسببت “غضبة كبرى” في توقف مشروع تحديث محطة القطار الرباط المدينة.

وفي هذا الصدد، قالت صحيفة “الأسبوع” في عددها الجديد، إنه لا حديث في كواليس العاصمة الرباط، إلا عن كتل الفولاذ والحديد التي كلفت الملايير وشيدت بها بناية شوهت المنظر العام.

وأضافت الأسبوع أن غضبة كبرى أوقفت المشروع، مشيرة إلى أن البناية التي توقفت بها الأشغال بشكل غامض، استنزفت ميزانية كبيرة قبل الترويج بأنها مرفوضة.

وتوقع المصدر ذاته أن تتسبب هذه الغضبة في رحيل محمد ربيع الخليع، عن إدارة للمكتب الوطني للسكك الحديدية، وذلك في إطار الحركية المنتظرة في مؤسسات كبرى، تضيف مصادر الأسبوع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى