الرئيسيةالمجتمع

استخراج جثة من القبر بعد تسليمها خطأ لغرباء

قرر وكيل الملك إخراج جثة فاعلة جمعوية من لحدها و تسليمها لأسرتها الحقيقية من أجل موراثها الثرى بمسقط رأسها بجماعة ويركان التابعة لإقليم الحوز، بعدما تبين أن مصالح المكتب الجماعي لحفظ الصحة بمراكش، قد اختلط عليها الأمر وسلمت جثة الهالكة لأسرة تقطن بجماعة أوريكا.

وحسب مصدر محلي، فإن المرأة المتوفية المسماة قيد حياتها “نجاة” وهي أم ثلاثة أطفال (بنتين و ولد)، كانت قد نقلت أول أمس الإثنين من مسكنها بجماعة ويركان بإقليم الحوز، إلى المستشفى الجامعي بمراكش، إثر تعرضها لضيق في التنفس، غير أنها فارقت الحياة ، ليتم نقل جثتها إلى مستودع الأموات بالمكتب الجماعي لحفظ الصحة بأبواب مراكش، وحينما حضر افراد أسرتها أمس الثلاثاء لتسلم جثتها ظلوا ينتظرون طوال اليوم دون جدوى قبل أن يتم إخبارهم بأن جثة الهالكة قد تم تسليمها خطأ لأسرة أخرى وتم دفنها بجماعة أوريكا.

ووفق نفس المصدر، فإن وكيل الملك أمر بإخراج جثة الفاعلة الجمعوية التي توفيت عن سن ناهز 48 عاما، من قبرها بجماعة أوريكا، وتم تسليمها لأسرتها الحقيقية من أجل موراثها الثرى اليوم الأربعاء بمسقط رأسها بجماعة وبركان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى